وفدان من "فتح" و"حماس" في القاهرة لإنهاء الانقسام

في سياق العمل على إنهاء الانقسام الفلسطيني، وفدان من حركتي "فتح" و"حماس" يصلان إلى العاصمة المصرية القاهرة.

  • وفد حركة فتح يرأسه أمين سر اللجنة المركزية جبريل الرجوب (صورة أرشيفية).
    وفد حركة "فتح" يرأسه أمين السرّ للّجنة المركزية جبريل الرجوب (صورة أرشيفية).

وصل، اليوم الثلاثاء، وفدان فلسطينيان يمثّلان كلاً من حركتي "فتح" و"حماس"، إلى العاصمة المصرية القاهرة، لإجراء مشاورات بشأن الخلافات في المواضيع السياسية والميدانية الفلسطينية، في مسعى لإنهاء الانقسام الفلسطيني.

وقال نائب أمين السر للّجنة المركزية لحركة "فتح"، صبري صيدم، لوكالة الأناضول، إن وفد "فتح" يرأسه أمين السر للجنة المركزية جبريل الرجوب.

وأعلنت حركة "حماس" أن رئيس مكتبها السياسي، إسماعيل هنية، وصل مع وفد من قيادة الحركة إلى القاهرة "تلبيةً لدعوة من القيادة المصرية، لإجراء حوارات في مختلف التطورات السياسية والميدانية، وخصوصاً بعد معركة سيف القدس". وقالت إن الوفد يضم كلاً من نائب رئيس الحركة صالح العاروري، وأعضاء المكتب السياسي موسى أبو مرزوق، وعزت الرشق، ومحمد نزال، وروحي مشتهى، وحسام بدران، وزاهر جبارين.

وكان الإعلام الإسرائيلي كشف، في وقت سابق، أن المحادثات مع حركة "حماس" عن طريق الوساطة المصرية، بشأن تبادل الأسرى، لم تتوقف، لكنها تأخّرت بسبب الوضع السياسي.