إيران لـ"الناتو" و"مجموعة الـ7": التَزِما القانون الدولي بدلاً من وعظ الآخرين

المتحدث باسم "الخارجية الإيرانية"، سعيد خطيب زاده، ينصح حلف "الناتو" ومجموعة الدول السبع بالتزام القوانين الدولية بدلاً من إلقاء المحاضرات على الآخرين.

  • زاده يعتبر أنّ حلف الناتو ومجموعة الدول الـ7 يملكان سجلاً كارثياً في المنطقة
    زاده يعتبر أنّ حلف "الناتو" ومجموعة الدول الـ7 يملكان سجلاً كارثياً في المنطقة

طالب المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية، سعيد خطيب زاده، مجموعة الدول الصناعية السبع وحلف شمال الأطلسي بالامتثال للقانون الدولي بدلاً من توجيه النصائح إلى الآخرين.

وقال زاده، في تغريدة عبر "تويتر" اليوم الثلاثاء، رداً على البيان التدخلي لـ"الناتو" و"مجموعة السبع"، إنّ "حلف الأطلسي ومجموعة الدول السبع، في سجلهما الكارثي في منطقتنا، لا يحظيان بأيّ مكانة بارزة تسمح لهما بوعظ الآخرين، وخصوصاً إيران التي تشكل مرساة للسلام والأمن في المنطقة".

واعتبر زاده أنّ "مساواة المظلومين والمُفْسٍدين تدلّ فقط على نهج مُعِيب ومسيَّس"، مضيفاً: "بدلاً من إلقاء المحاضرات على الآخرين، التَزِما القانون الدولي".

وكان البيان الختامي لحلف شمال الأطلسي، التزامه منعَ إيران من تطوير أيّ سلاح نووي، وطالب طهران بوقف كل أنشطة الصواريخ الباليستية.

وجاء في البيان الصادر عن الحلف، عقب اجتماع قادة الدول الأعضاء، مساء أمس الإثنين في بروكسل، "نحن ملتزمون ضَمانَ عدم تطوير إيران سلاحاً نووياً".

ورحب البيان بـ"المناقشات الجوهرية بين المشاركين في خطة العمل الشاملة المشتركة (الاتفاق النووي)، وبصورة منفصلة مع الولايات المتحدة، لتحقيق عودة متبادلة إلى الامتثال لخطة العمل الشاملة المشتركة بين الولايات المتحدة وإيران".

وأكّد الحلف أن "من الضروري أن تحافظ إيران على مساحة هذه المناقشات من خلال تجنّب أيّ تصعيد إضافي".