بعد الإدلاء بأصواتهم.. هذه هي مواقف المرشحين

إقبال كثيف على مراكز الاقتراع في العاصمة منذ ساعات الصباح الأولى، والمرشحون للانتخابات الرئاسية الإيرانية يدلون بأصواتهم، فما هي أبرز مواقفهم؟

  •  المرشح الرئاسي ابراهيم رئيسي
    المرشح الرئاسي ابراهيم رئيسي
  • المرشح للانتخابات عبد الناصر همتي
    المرشح للانتخابات عبد الناصر همتي
  • المرشح قاضى زاده هاشمي
    المرشح قاضى زاده هاشمي

أدلى المرشح الرئاسي ابراهيم رئيسي بصوته في الدورة الثالثة عشرة لانتخابات رئاسة الجمهورية والسادسة لانتخابات المجالس البلدية في ايران.

وتعهد رئيسي بعد الإدلاء بصوته في مسجد "جامع ارشاد" في مدينة "ري" جنوب طهران اليوم الجمعة، بخدمة خالصة للشعب الإيراني وعلى نحو يستشعر الناس تحسّناً ملموساً لأوضاعهم المعيشية في فترة قصيرة عند فوزه.

واعتبر المرشح رئيسي نفسه خادماً لكافة أفراد الشعب، داعياً الجميع للمشاركة في الانتخابات وعدم مقاطعة صناديق الاقتراع.

وحين أدلى المرشح قاضي زاده هاشمي بصوته، قال إن "الحضور للاقتراع هو تكليف شرعي وإن أفضل مكان رأيته للاقتراع هو حرم الإمام الرضا وإنني رأيت أنني اذا توسلت بالامام الرضا فان هذا الاقتراع سيكون مبارك من أجل حكومة سالمة وفعالة".

وأضاف زاده هاشمي أن الناس يدركون حساسية هذا الموضوع في أن يقترعوا ليكون رئيس الجمهورية مدعوماً من الشعب وداعماً لهم ويستطيع حل مشكلاتهم.

ولفت إلى أن "في الساعات الأولى للاقتراع حضور ومشاركة الناس جيدة جداً ومقبولة ونتوقع مشاركة فوق الـ 50 %".

كذلك أدلى المرشح عبد الناصر همتي بصوته في مركز الاقتراع بحسينية إرشاد في طهران.

وقال همتي "سننهي عزلة البلاد عن الخارج ومن حق الشعب العيش برفاه ورخاء"، مضيفاً أن الوضع المعيشي للمواطنين أولويته وسيعمل ليكون الشعب حاضراً في المشهد السياسي.

وأضاف "إذا لم أفز بالانتخابات سأكون أيضاً في خدمة الشعب وأتابع تنفيذ وعودي".

أما المرشّح محسن رضائي قال "أتشكّر كل الذين قرروا أن يصوّتوا وصوّتوا لكنني سأخاطب الذين قرروا المقاطعة، قد يكون معكم حق لكن علينا مسؤولية مهمة، إنني أتمنى منكم أن تأتوا وإنني أعدكم أن نحل المشاكل الاقتصادية، لا تلتفتوا للشائعات".

وأضاف "في الميدان بشكلٍ محكم (قوي) وبفضل الله ستكون هذه السنة سنة تحولات كبرى في إدارة البلاد، أتمنى أن تأتوا لصناديق الاقتراع، إن إدارة حياتكم مهمة بالنسبة لنا، وحضوركم يبعث في تعزيز اقتدار وأمن إيران وأنكم تعطون الأمل بالمستقبل لكل أطفالكم وتختارون مستقبلكم ومستقبل بلادكم".

هذا ويتنافس في الانتخابات الرئاسية الإيرانية التي انطلقت في تمام الساعة السابعة من صباح اليوم الجمعة 18 حزيران /يونيو بالتوقيت المحلي، وتنتهي في الساعة الـ 12 من هذه الليلة، 4 مرشحين هم: السيد ابراهيم رئيسي وعبدالناصر همتي ومحسن رضائي وأمير حسين قاضي زادة هاشمي، فيما انسحب من السباق الرئاسي كل من سعيد جليلي وعلي رضا زاكاني ومحسن مهر علي زادة.

وبحسب الإحصاءات الرسمية فإن قرابة الستين مليون إيراني مدعوون للمشاركة في انتخابات رئاسة الجمهورية الثالثة عشرة وانتخابات المجالس الإسلامية البلدية والقروية السادسة والانتخابات التكميلية البرلمانية والانتخابات التكميلية لمجلس خبراء القيادة.

وقالت السلطات في وقتٍ سابق إنه تم تخصيص نحو 67 ألف مركز اقتراع.