الإعلام الياباني: نشاطات غير مسؤولة قامت بها طائرات أميركية فوق طوكيو!

وسائل إعلام يابانية تحمّل القيادة العسكرية الأميركية مسؤولية ما وصفته بـ " نشاطات غير مسؤولة قامت بها طائرات أميركية فوق سماء العاصمة طوكيو".

  •  طائرات هليكوبتر عسكرية أميركية تحلّق فوق وسط مدينة طوكيو.
    طائرات هليكوبتر عسكرية أميركية تحلّق فوق وسط مدينة طوكيو.

كشفت وسائل إعلام يابانية في تقرير لها عن حادثة تتحمل مسؤوليتها القيادة العسكرية الأميركية في اليابان، وذلك "بسبب نشاطات غير مسؤولة قامت بها طائرات أميركية فوق سماء العاصمة طوكيو".

ونشرت صحيفة "Mainichi Shimbun" اليابانية تقريراً مصوراً يظهر طائرات هليكوبتر عسكرية أميركية تحلّق فوق وسط مدينة طوكيو، وتقوم بذلك على ارتفاعات منخفضة بشكل غير مقبول وعلى مقربة من المباني الشاهقة.

وقالت الصحيفة إن "جميع طائرات الهليكوبتر اليابانية المدنية والعسكرية على حد سواء تمنع من التحليق فوق طوكيو كما قامت القوات الجوية الأميركية في الفترة الأخيرة".

وأظهرت اللقطات كيفية تحليق المروحية الأميركية من طراز "Black Hawk" في 4 ديسمبر/كانون الأول من العام الماضي فوق أكبر محطة سكة حديد في طوكيو وعلى ارتفاع منخفض بلغ حوالي 200 متراً.

وينص قانون معايير الطيران الياباني على أن 300 متراً من أعلى مبنى في منطقة الطيران هو "الحد الأدنى للارتفاع الآمن" في المناطق المكتظة بالسكان.

ومرت المروحية الهجومية الأميركية فوق برج مود جاكوين بالقرب من محطة شينجوكو على ارتفاع 203 متراً، وبذلك خرقت القانون الجوي الياباني.

وشكّل هذا التقرير ضربة قوية لسمعة الجيش الأميركي في اليابان، إذ غضب الشارع الياباني لسلوك الأميركيين المتمادي في بلادهم.