الكاظمي: الانتخابات مطلب الشعب والمرجعية والقوى الشعبية والأحزاب

رئيس الوزراء العراقي، مصطفى الكاظمي، يؤكد أن لدى الحكومة 3 أهداف، متمثلة بالانتخابات، وفرض هيبة الدولة، وإعادة الثقة بالقوات الأمنية.

  • الكاظمي: اتخذنا قرارات شديدة لكننا لم نعلن عنها لمنع استغلالها
    الكاظمي: اتخذنا قرارات شديدة لكننا لم نعلن عنها لمنع استغلالها

أكد رئيس الوزراء العراقي، مصطفى الكاظمي، أن الانتخابات "مطلب الشعب والمرجعية والقوى الشعبية والأحزاب".

وقال الكاظمي إن لدى الحكومة 3 أهداف، "متمثلة بالانتخابات، وفرض هيبة الدولة، وإعادة الثقة بالقوات الأمنية"، مشيراً إلى أن "الحكومة حاسمة، واتخذنا قرارات شديدة، لكننا لم نعلن عنها لمنع استغلالها".

وأعلنت، هذا الأسبوع، المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في العراق، المقرَّر إجراؤها في العاشر من تشرين الأول/أكتوبر المقبل، تحديدَ الأعداد النهائية لمراكز الاقتراع ومحطاتها، التابعة لمراكز التسجيل الانتخابية.

وصدق مجلس المفوضين والإدارة الانتخابية على إنشاء 8273 مركز اقتراع، تضم في مجموعها 55041 محطة اقتراع، لتستقبل كل محطة 450 ناخباً، حداً أقصى.

وقالت المفوضية إنها ستتخذ الإجراءات القانونية الملائمة بحقّ كلّ من يعمل على زعزعة ثقة الناخبين بعملها، ويبثّ الشائعات الرامية إلى إعاقة المشاركة الفاعلة في الانتخابات البرلمانية المقبلة. 

وكانت المفوضية أعلنت في بيان لها، في أيار/مايو الماضي، أن نتائج التصويت في الانتخابات التي ستجرى في العاشر من شهر تشرين الأول/ أكتوبر المقبل، ستُعلن خلال 24 ساعة من انتهاء عملية تصويت الناخبين، معلنة استعدادها لإطلاق حملتها الإعلامية التثقيفية لتوزيع بطاقة الناخب الإلكترونية، والمزمع انطلاقها في حزيران/يونيو 2021، لمدّة ثلاثة أشهر.