إعلام إسرائيلي: سياسة نتنياهو بخصوص إيران فشل كبير

في نقاش بشأن السياسة الإسرائيلية بخصوص إيران، وسائل إعلام إسرائيلية تقول إن "سياسة رئيس حكومة الاحتلال السابق بنيامين نتنياهو بخصوص إيران فشل كبير".

  • إعلام إسرائيلي: سياسة نتنياهو بخصوص إيران في فشل كبير
    رئيس حكومة الاحتلال السابق بنيامين نتنياهو

أفادت "القناة 13" الإسرائيلية، اليوم السبت، بأن "نتنياهو يتفاخر بصِدامه الذي حدث مع مكتب الرئيس الأميركي الأسبق باراك أوباما".

ووفقاً لها، فإن نتنياهو قال إنه "جاء إلى الكونغرس، وواجه كلَّ الرأي العام، وجزءاً من الرأي العام في إسرائيل"، مضيفاً أنه "غيّر الرأي العام في الولايات المتحدة، ونجح عبر الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب في إلغاء الاتفاق النووي".

وأشارت وسائل الإعلام الإسرائيلية إلى أن "التدخّل الفظّ لنتنياهو عبر دعم الجانب الجمهوري، دفع مشرِّعين ديموقراطيين، كانوا غير بعيدين عنه وعن منظمة أيباك، إلى أن يصطفّوا في جهة أوباما".

لذلك، بحسب الإعلام الإسرائيلي، فإن "نتنياهو فشل في كل أهدافه التي يبيعها للجمهور الإسرائيلي، على أنها إنجاز كبير. فشل في موضوع الاتفاق النووي مع إيران، وفشل أيضاً في أنه قرّب إيران من النووي، عبر ضغطه على ترامب من أجل الانسحاب من الاتفاق".

واعتبرت القناة الإسرائيلية أن "كل هذه القصة التي تسوّق نتنياهو على أنه نجح في الموضوع الإيراني، هي فشل كبير".

وفي وقت سابق، قال رئيس شعبة الاستخبارات العسكرية الأسبق، اللواء احتياط عاموس يادلين، لصحيفة "إسرائيل هيوم"، إن "الاتفاق النووي هو أداة لكبح إيران"، معتبراً أنه "يجب على إسرائيل التحدث بشأنه مع الولايات المتحدة، بما في ذلك معايير مشتركة وخطوط حمر".

كما قالت وسائل إعلام إسرائيلية إن رئيس الاحتلال رؤوفين ريفلين، التقى يوم الأربعاء، رئيس الوزراء نفتالي بينِت لمناقشة الرسالة التي سيوجّهها ريفلين إلى واشنطن خلال زيارته الأسبوع المقبل للولايات المتحدة.

وفي السياق، جدّد رئيس أركان الجيش الإسرائيلي، أفيف كوخافي، موقف "إسرائيل" المعارض عودةَ الولايات المتحدة إلى الاتفاق النووي الإيراني، خلال اجتماعٍ في واشنطن.

يُذكَر أن صحيفة "يديعوت أحرونوت" الإسرائيلية قالت إن رئيس "أمان" الأسبق يحذر من الاتفاق الجديد المتبلور مع إيران، ويصفه بأنه "سيئ جداً". وانتقد تصرفات نتنياهو "وفشله الذريع" في منع برنامج إيران النووي.