فرنسا: المشاركة في الجولة الثانية من الانتخابات متدنية

بعد تسجيل الجولة الثانية من الانتخابات الفرنسية نسبة مشاركة متدنيّةً، حزب الرئيس الفرنسي يقر بأن الدورة الثانية من انتخابات الأقاليم التي لم يفز فيها بأي منطقة تمثّل "خيبة أمل للغالبية الرئاسية".

  • الوزير الفرنسي السابق
    الوزير الفرنسي السابق "هيرفيه موران" يدلي بصوته في إيبينيس (أ ف ب).

أقرّ حزب الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون "الجمهورية إلى الأمام"، بأن الدورة الثانية من انتخابات الأقاليم التي لم يفز فيها بأي منطقة تمثّل "خيبة أمل للغالبية الرئاسية.

وسجلّت الجولة الثانية من الانتخابات نسبة مشاركة متدنيّةً مع مقاطعة ثلثي الناخبين على غرار الجولة الأولى.

كذلك فشل حزب التجمّع الوطني اليميني المتطرف في الحصول على أيّ إقليم، فيما أفرزت النتائج الأولية تقدم يمين الوسط الممثّل بحزب الجمهوريين.

وشهدت المدن الفرنسية امتناعاً كبيراً  في الدورة الثانية من انتخابات المناطق، وذلك بعدما انهارت نسبة المشاركة في الدورة الأولى من الانتخابات المحلية، التي جرت الأحد الماضي، لاختيار أعضاء مجالس المناطق.

وكانت انهارت  نسبة المشاركة في الدورة الأولى من الانتخابات المحلية، التي جرت لاختيار أعضاء مجالس المناطق.