بلينكن: نأمل في علاقات أكثر استقراراً بروسيا.. والعلاقات بالصين هي الأشدّ تعقيداً

وزير الخارجية الأميركي، أنتوني بلينكن، يؤكد أن بلاده تتطلّع إلى علاقات مستقرة بروسيا، ويشير إلى أن العلاقات بالصين تبدو معقَّدة.

  • بلينكن: نأمل بوجود علاقات أكثر استقراراً مع روسيا.. والعلاقات مع موسكو الأكثر تعقيداً
    وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن

قال وزير الخارجية الأميركي، أنتوني بلينكن، في مقابلة صحافية نُشرت، اليوم الثلاثاء، إن الولايات المتحدة تأمل في علاقات "أكثر استقراراً" بروسيا، ويمكن التكهن بها بصورة أفضل. لكن إذا واصلت موسكو "العدوانية"، فإن واشنطن ستردّ.

وقال بلينكن لصحيفة "لا ريبوبليكا" الإيطالية "إذا استمرت روسيا في الإقدام على تصرفات طائشة أو عدوانية، فسوف نرد، ليس بهدف التصعيد، وإنما سندافع عن مصالحنا وقيمنا".

وكان بلينكن يشير إلى الهجمات الإلكترونية التي استهدفت وكالات حكومية أميركية، ودَور المعارض الروسي أليكسي نافالني.

وأضاف بلينكن أن الصين هي "الأكثر تعقيداً" عندما يتعلق الأمر بالعلاقات، لكنه أضاف أن الولايات المتحدة "لن تطلب من أي دولة أن تختار بين البلدين".