"والاه": "إسرائيل" طلبت من واشنطن تأخير افتتاح قنصليتها في القدس

مسؤولون إسرائيليون يطلبون من الإدارة الأميركية تأخير افتتاح القنصلية في القدس المحتلة حتى نهاية الصيف، تجنباً لـ"المصاعب السياسية".

  • موقع
    رئيس الحكومة الإسرائيلية السابق بنيامين نتنياهو ووزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن  

قال مسؤولون إسرائيليون إن "اسرائيل طلبت من الولايات المتحدة عدم دفع خطوة فتح القنصلية الأميركية في القدس قُدُماً، حتى أواخر الصيف كي لا تخلق مصاعب سياسية أمام الحكومة الإسرائيلية".

وذكر موقع "والاه" الإسرائيلي أن الأميركيين "يفهمون الوضع، ويُحتمل أن يُطرح الموضوع من جديد للنقاش في أيلول/سبتمبر".

وأعلن وزير الخارجية الأميركي، أنتوني بلينكن، في أيار/مايو الماضي، أن بلاده "ستسعى لإعادة فتح القنصلية الأميركية في القدس"، بعد أن أغلقتها إدارة الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب في عام 2019.

وكان نتنياهو طلب، في أثناء ترؤسه حكومة الاحتلال، وخلال لقائه بلينكن في أيار/مايو الماضي، إعادةَ فتح القنصلية الأميركية في مدينة رام الله أو بلدة أبو ديس. لكنّ بلينكن رفض طلبه، وأوضح أن إدارة بلاده تريد أن تكون القنصلية في القدس المحتلة.

وقال نتنياهو لبلينكن، في ذلك الحين، إنه يعتزم استثمار هذه القضية سياسياً، مضيفاً "إذا أصرَرْتم على فتح القنصلية في القدس، فإنكم ستساعدونني على جمع نقاط سياسية"، بحسب ما نقل موقع "والاه".