البيت الأبيض: نتوقع إنهاء الانسحاب من أفغانستان بنهاية آب/ أغسطس

الرئيس الأميركي جو بايدن يقول إنّ انسحاب القوات الأميركية من أفغانستان لن يكتمل خلال الأيام المقبلة وسيكون تدريجياً.

  • صورة للقوات الأميركية في أفغانستان
    صورة للقوات الأميركية في أفغانستان

أكد الرئيس الأميركي جو بايدن، أنّ "انسحاب القوات الأميركية من أفغانستان لن يكتمل خلال الأيام المقبلة وسيكون تدريجياً".

وذكر بايدن أنّ "الحكومة الأفغانية ستستطيع الصمود بعد انسحاب القوات الأميركية".

وكان بايدن أكد خلال لقائه نظيره الأفغاني أشرف غني ورئيس المجلس الأعلى للمصالحة الوطنية عبد الله عبد الله، في 26 حزيران/يونيو الماضي استمرار دعم الولايات المتحدة للشعب الأفغاني من خلال المساعدات المدنية والإنمائية والإنسانية، فضلاً عن استمرار تقديم المساعدة الأمنية لدعم القوات الأفغانية.

وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض، جين ساكي: "نتوقع إنهاء الانسحاب من أفغانستان بنهاية آب/ أغسطس المقبل".

وأعلن مسؤول في وزارة الدفاع الأميركية أن "قوات بلاده أخلت، اليوم الجمعة، قاعدة باغرام الجوية الأفغانية، وهي واحدة من أكبر القواعد العسكرية في إطار اتفاق السلام مع حركة طالبان".

وأضاف المسؤول قائلاً: "جميع الجنود الأميركيين وأفراد قوات حلف شمال الأطلسي غادروا قاعدة بجرام الجوية".

وينهي إغلاق قاعدة بجرام الجوية، التي تبعد 40 ميلاً إلى الشمال من كابول، الوجود العسكري الأميركي في أكبر قاعدة جوية في أفغانستان.

وكانت القاعدة تستخدم بشكل متكرر لشن ضربات جوية على حركة "طالبان" وغيرها من الجماعات في الحرب المستمرة منذ 20 عاماً.

وفي سياق متصل، قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية، نيد برايس، إن واشنطن لا تعتزم التخلي عن أفغانستان برغم الانسحاب المزمع للقوات من البلاد.

وكانت المتحدثة باسم البيت الأبيض، جين ساكي، الأسبوع الماضي، أعلنت عن تحديد مجموعة من الأفراد الأفغان، الذين عملوا مع الولايات المتحدة، والذين سيتم نقلهم إلى موقع خارج أفغانستان، قبل انتهاء انسحاب قوات بلادها في أيلول/سبتمبر المقبل.