"المصالحة الروسي": الإرهابيون ينقلون حاويات من المواد السامة إلى إدلب

بعد نحو أسبوع من تحذير وزارة الدفاع الروسية باستعداد مجموعات مسلحة لـ"هجوم كيميائي" في سوريا، مركز المصالحة الروسي يؤكد أنّ "الإرهابيين ينقلون 10 حاويات من المواد السامة إلى محافظة إدلب".

  • الجماعات المسلحة تخطط لهوم كيميائي في إدلب
    موسكو: الجماعات المسلحة تخطط لهوم كيميائي في إدلب

كشف مركز المصالحة الروسي، اليوم الجمعة، أنّ "الإرهابيين ينقلون 10 حاويات من المواد السامة إلى محافظة إدلب" في سوريا.

وقال مركز المصالحة الروسي إنّ "الإرهابيين يخططون بالتعاون مع الخوذ البيضاء لمحاكاة هجوم كيميائي".

وكانت وزارة الدفاع الروسية حذّرت من أنّ المسلحين الإرهابيين، إلى جانب منظمة "الخوذ البيضاء"، يستعدون لـ "هجوم كيميائي"  على منطقة خفض التصعيد في إدلب السورية، في 23 حزيران/ يونيو الماضي.

وأكد نائب رئيس المركز الروسي للمصالحة بين الأطراف المتحاربة في سوريا، اللواء بحري فاديم كوليت، أن "الهيئة تلقت معلومات عن استعداد إرهابيي جماعة تحرير الشام لاستفزازات في منطقة خفض التصعيد في إدلب، عبر استخدام مواد سامة".