حماس: تهديدات غانتس لقطاع غزة محاولة "لترميم صورة جيشه"

المتحدث باسم حركة "حماس" يقول إن تصريحات غانتس محاولة لبيع الوهم للجمهور الصهيوني، ويشير إلى أن الاحتلال دائماً ما يلجأ للتهديد بالحرب والعدوان.

  • المتحدث باسم حركة
    المتحدث باسم حركة "حماس" حازم قاسم

رد المتحدث باسم حركة "حماس" حازم قاسم، على تصريحات وزير الحرب الإسرائيلي بيني غانتس التي هدد فيها بعمل عسكري جديد ضد قطاع غزة.

واعتبر المتحدث باسم حماس أن تهديدات غانتس بـ"عمل عسكري جديد" في غزة، "محاولة لترميم صورة جيشه".

وقال قاسم، اليوم الإثنين، إن "تصريحات غانتس محاولة لترميم صورة جيشه التي اهتزت بشكل كبير بفعل أداء المقاومة في معركة سيف القدس".

واعتبر أن "تلك التهديدات محاولة لبيع الوهم للجمهور الصهيوني، وأن الاحتلال دائماً ما يلجأ للتهديد بالحرب والعدوان"، مضيفاً أن "شعبنا تعود على مثل هذه التهديدات التي لا تخيفه ولا تخيف مقاومتنا".

وتابع: "نخوض نضالاً مشروعاً لاسترداد حقوقنا وأرضنا ومقدستنا وانتزاع حقنا في العيش الكريم والحرية"، مشدداً  على "مواصلة ذلك رغم التهديدات".

وفي وقت سابق أمس الأحد ، قال غانتس في مقابلة مع قناة (13) العبرية، إن "الجيش الإسرائيلي سيقوم بعملٍ عسكري جديد في غزة بحال استمرار إطلاق البالونات الحارقة من القطاع".

وأضاف أنه "بعد العملية الأخيرة قلنا إننا لن نقبل الوضع الراهن، لذلك فإن استمرار إطلاق البالونات سيقودنا لمواجهة أخرى"، مشيراً إلى أن الجيش "يعمل على تحديد مزيد من الأهداف في قطاع غزة".