حزب الله يعزّي بالراحل أحمد جبريل: لقد كانت فلسطين وقضيتها كل حياته

المقاومة الإسلامية في لبنان حزب الله، تعزي بـ"القائد الفلسطيني الكبير والمجاهد المقاوم أحمد جبريل، أبو جهاد".

  • القائد الفلسطيني أحمد جبريل والأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله
    القائد الفلسطيني أحمد جبريل والأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله (أرشيف)

تقدّم حزب الله اليوم الأربعاء، بـ"أحرّ العزاء وأصدق مشاعر المواساة إلى الشعب الفلسطيني المقاوم وفصائله المجاهدة" وقيادة وأعضاء "الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين - القيادة العامة" بوفاة القائد الفلسطيني الكبير والمجاهد المقاوم أحمد جبريل "أبو جهاد".

وقال حزب الله، في بيانٍ أصدره: "لقد كانت فلسطين وقضيتها كل حياته حيث قضى عمره متنقلاً بين ساحات المعارك وميادين القتال، مؤمناً بالكفاح المتواصل طريقاً وحيداً للتحرير، ثابتاً على الحق لا يحيد عنه ولا يزول، مؤمناً بوحدة المقاومين والمجاهدين في مختلف الجبهات، متصفاً بعزيمةٍ صلبةٍ وروحيةٍ عالية وشجاعة بطولية، وصفات رفيعة جعلته في المكان اللائق به في تاريخ فلسطين والمنطقة".

واعتبر حزب الله أن "الشعب الفلسطيني فقد قامةً عاليةً من قامات الشرف والفداء، وعزاؤنا أن أمتنا وشعبنا الفلسطيني على خطاه في طريق التحرير والمقاومة والانتصار".

وعصر اليوم،  نعت الجبهة "الشعبية لتحرير فلسطين - القيادة العامة" أمينها العام أحمد جبريل "أبو جهاد" الذي وافته المنية، في إحدى مستشفيات العاصمة السورية دمشق.

يُشار إلى أن جبريل، آمن بفكرة الكفاح المسلح لتحرير فلسطين، وهو قياديٌ فلسطيني أسس "الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين - القيادة العامة"، وهو أمينها العام.