تعطّل سيارة وزير "إسرائيلي" على الحدود الإيرانية الأذربيجانية!

وزير الاتصالات الإسرائيلي السابق أيوب قرا،"كان يقوم بجولة على الحدود الفاصلة بين أذربيجان وإيران هذا الأسبوع، وتعطلّت سيارته على طريق غير ممهد، في منطقة مليئة بالألغام التي خلفها الجيش الأرميني"

  • تعطّل سيارة وزير
    الوزير السابق كان يقوم بجولة على الحدود الفاصلة بين أذربيجان وإيران

أفاد الموقع الإلكتروني الإخباري "جويش نيوز"، اليوم، الجمعة، عن تعطل سيارة وزير الإتصالات الإسرائيلي السابق، أيوب قرا، لعدة ساعات، بسبب مشكلة فنية في السيارة التي كانت تقلّه، على الحدود الإيرانية الأذربيجانية، خلال زيارة لأذربيجان، في مهمة مجهولة. وتم إنقاذه من قبل ممثلي الحكومة والجيش في أذربيجان، بحسب الموقع. 

ووفقاً لـ"جويش نيوز"، إن الوزير السابق "كان يقوم بجولة على الحدود الفاصلة بين أذربيجان وإيران هذا الأسبوع، وتعطلّت سيارته على طريق غير ممهد، في منطقة مليئة بالألغام التي خلفها الجيش الأرميني"، وهي المنطقة التي أشار إليها قرا "بأنها تشبه لبنان، كونها مليئة بالألغام، وغير ممهدة للعيش، وبحاجة إلى إعادة إعمار".

وفي السياق نفسه، أضاف الموقع أن "مهمة وزير الإتصالات السابق في زيارته لأذربيجان ليست معروفة بعد"، مشيراً إلى أن قرا، والذي شغل منصب وزير تطوير النقب والجليل سابقاً، أعرب عن "أمنيته في إعادة بناء المنطقة التي تقع على الحدود بين إيران وأذربيجان وأرمينيا، بهدف عودة اللاجئين من أذربيجان إليها".

وتقدّم الوزير "الإسرائيلي" بنصيحة إلى الحكومة الأذربيجانية، عن ضرورة تدشين "كيبوتسات" أو مستوطنات في تلك المنطقة، لأن "هذه الطريقة تشبه الطريقة التي تم بناء "إسرائيل" بها"، معرباً عن "أمله في قبول تلك الحكومة مشاركة بلاده في إزالة الألغام، وإعادة إعمار المنطقة، وتقديم أي تكنولوجيا تطلبها أذربيجان".