استمرار المعارك في مديرية الزاهر جنوب محافظة البيضاء اليمنية

استمرار المواجهات بين قوات حكومة صنعاء وقوات الرئيس هادي في البيضاء، وطائرات التحالف السعودي تستكمل شن غاراتها على الزاهر. وقوات حكومة صنعاء تسترد مواقع سيطرت عليها قوات هادي وتنظيم القاعدة.

  • استمرار المعارك في مديرية الزاهر جنوب محافظة البيضاء اليمنية
    استمرار المعارك في مديرية الزاهر جنوب محافظة البيضاء اليمنية

استكملت طائرات التحالف السعودي، شن غاراتها على مديرية الزَّاهِر، جنوب محافظة البيضاء، تزامناً مع استمرار المواجهات بين قوات حكومة صنعاء من جهة، وقوات الرئيس هادي وتنظيم القاعدة من جهة أخرى، في الأطراف الجنوبية الغربية للزَّاهِر. وتجري معارك بين الطرفين، في منطقة الحازمية، في مديرية الصّومَعَة، شرقي البيضاء، وسط اليمن. 

وتتواصل المواجهات بين قوات هادي، المسنودة بطائرات التحالف السعودي، وقوات حكومة صنعاء، في منطقة وادي الجَفْرة، بين مديريات مَدغِل الجدْعان، ورغوان، ومجزر، شمالي غرب مأرب، امتداداً إلى منطقة ليعرف، غربي منطقة أسّداس، المركز الإداري لمديرية رغوان، شمالي محافظة مأرب، الغنية بالنفط شمالي شرق اليمن. 

كذلك، شنّت طائرات التحالف السعودي صباح اليوم، الاثنين، غارة جوية على مديرية الظاهر الحدودية، غربي محافظة صعدة، بعد ساعات من استهداف مديريتي كتاف والصفراء، شرقي المحافظة بغارتين جويتين، تزامناً مع قصف مدفعي لها على مناطق سكنية وزراعية، في مديرية باقم الحدودية مع عسير، شمالي صعدة أقصى شمال اليمن.

وتواصل قوات حكومة صنعاء شن هجومها المضاد للعملية العسكرية، التي أطلقتها قوات هادي في البيضاء، وقد تمكنت قوات حكومة صنعاء على إثرها من استرداد المناطق والمواقع التي سيطرت عليها قوات هادي وتنظيم القاعدة، وأبرزها المركز الإداري لمديرية الزَّاهِر.

واستهدفت طائرات التحالف السعودي مديرية الزاهر، دعماً لقوات هادي وتنظيم القاعدة المتراجعة، كما تدور المواجهات بين الطرفين في منطقة الحازمية بمديرية الصَّومَعَة الممتدة بين محافظتي البيضاء وشبوة، والتي تعد من أبرز معاقل تنظيم القاعدة شرقي محافظة البيضاء.

وشنّت طائرات التحالف السعودي 9 غاراتٍ، استهدفت فيها مديرية رغوان، كما قصفت مقاتلات التحالف السعودي بـ 5 غارات مديرية صرواح، لإسناد قوات الرئيس هادي وحزب الإصلاح في التصدي لهجمات قوات حكومة صنعاء المتواصلة باتجاه مدينة مأرب الغنية بالنفط، شمالي شرقي اليمن.

وقد كشف مركز "عين الإنسانية للحقوق والتنمية" في العاصمة اليمنية صنعاء "إحصائيات جرائم التحالف السعودي خلال 2300 يوم من العدوان الأميركي السعودي على اليمن"، مشيراً إلى أن عدد ضحايا حرب التحالف السعودي على اليمن خلال 2300 يوم من العدوان بلغ "43891 شهيداً وجريحاً مدنياً، بينهم 3842 طفلاً و2400 امرأة، وأن عدد جرحى العدوان على اليمن خلال 2300 يوم بلغ 26715 جريحاً مدنياً بينهم 4225 طفلا و2832 امرأة".