غانتس: الحكومة الإسرائيلية قادرة على تعزيز الشراكة مع الأردن ومصر

وزير الأمن الإسرائيلي يحذر من تعاظم التحديات التي تواجه "إسرائيل"، ويؤكد أن إيران هي على رأس قائمة التهديدات.

  • بني غانتس:
    وزير الأمن الإسرائيلي بيني غانتس

أكّد وزير الأمن الإسرائيلي بيني غانتس أن "الحكومة الحالية من خلال تماسكها، لديها القدرة على تعزيز الأمن وتطوير العلاقات مع جيراننا والتي توقفت في الحكومة السابقة مثل الشراكة مع الأردن". 

غانتس وخلال كلمته في مؤتمر لنقابة العمال الإسرائيلية في إحدى مستوطنات غلاف غزة تحت عنوان: "ندعم سكان غلاف غزة"، قال إننا "موجودين في مكان يتيح للجيش الإسرائيلي جبهة قوية. بالتوازي مع التحركات الأمنية، نحن ملتزمون بتعزيز الحصانة المدنية في بلدات المنطقة وفي الجنوب كله. بنينا الحاجز البحري، نحن ندفع خطة متطورة لحماية المنازل، ونُعد خطة تتيح للسكان الخروج للانتعاش وقت العمليات العسكرية". 

وشدد غانتس على أن "حقيقة الحفاظ على الأمن من دون تنازل، صحيحة أمام جميع الجبهات. الحكومة الحالية، عن طريق تماسكها والتعاون بين أعضائها، قوية ولا تقل قوة عن سابقتها، ولديها قدرة على تطوير علاقاتها مع جيراننا. علاقات كانت أحياناً متوقفة في الحكومة السابقة، مثل الشراكة التي يجب أن نقوم بتعزيزها مع الأردن ومصر". 

وأضاف قائلاً: "هناك تحديات أمنية، خصوصاً من جانب إيران، لكنني أتعهد ان دولة إسرائيل بأيدي أمينة، ونتعهد ألا تتحول إيران إلى تهديد وجودي على دولة إسرائيل".