15 مجزرة للاحتلال في قطاع غزة خلال الساعات الـ24 الماضية

وزارة الصحة في غزّة تقول إن هناك المزيد من الضحايا تحت الركام وفي الطرق، والاحتلال يمنع طواقم الإسعاف والدفاع المدني من الوصول إليهم.

  • الاحتلال يرتكب 15 مجزرة ضد العائلات في قطاع غزة..
    "صحة غزة": لا يزال عدد من الضحايا تحت الركام وفي الطرقات

أشارت وزارة الصحة في قطاع غزّة، اليوم الخميس، إلى ارتفاع حصيلة العدوان الإسرائيلي على القطاع إلى 27840 شهيداً و67317 جريحاً منذ السابع من تشرين الأول/أكتوبر 2023.

وقالت إن الاحتلال الإسرائيلي ارتكب 15 مجزرة ضد العائلات في قطاع غزة خلال الساعات الـ24 الماضية، راح ضحيتها 130 شهيداً و170 إصابة.

وأضافت وزارة الصحة أن هناك ضحايا تحت الركام وفي الطرق، والاحتلال يمنع طواقم الإسعاف والدفاع المدني من الوصول إليهم.

وأشارت إلى إصابة ممرض بجراح خطرة نتيجة إصابته بعيار ناري في الصدر في مجمع ناصر الطبي الذي يقصفه الاحتلال باستمرار.

وأعلن المكتب الإعلامي الحكومي في غزة ارتفاع عدد الشهداء الصحافيين إلى 124 منذ بدء حرب الإبادة على قطاع غزة.

وفي وقت سابق اليوم، استشهد الصحافي الفلسطيني نافذ عبد الجواد ونجله في غارة إسرائيلية على دير البلح وسط قطاع غزة.

واستشهد 14 فلسطينياً على الأقل وأصيب العشرات في قصف نفذه طيران الاحتلال الإسرائيلي على رفح جنوبي قطاع غزة ودير البلح وسطه.

واستشهد مواطنون وأصيب 10 آخرون على الأقل في قصف طيران الاحتلال منزلاً في دير البلح وسط قطاع غزة، فيما استشهد 12 مواطناً وأصيب آخرون في قصف طيران الاحتلال منزلين قرب مفترق أبو السعيد في تل السلطان والحي السعودي غرب رفح جنوب القطاع.

وبالتزامن مع ذلك، أفاد مراسل الميادين في قطاع غزة بأن قصفاً مدفعياً إسرائيلياً استهدف شرقي رفح جنوب القطاع.

ودخل العدوان الإسرائيلي على قطاع غزّة شهره الخامس وسط ارتفاع غير مسبوق في أعداد الشهداء (70% منهم أطفال ونساء) وتفاقم الأزمة الإنسانية.

اقرأ أيضاً: عمليات مشتركة وقنص جنود واستهداف بالمُسيّرات.. المقاومة في غزة تواصل قتالها الملحمي

في السابع من تشرين الأول/أكتوبر 2023 أعلنت كتائب القسام معركة "طوفان الأقصى"، فاقتحمت المستوطنات الإسرائيلية في غلاف غزة، وأسرت جنوداً ومستوطنين إسرائيليين. قامت "إسرائيل" بعدها بحملة انتقام وحشية ضد القطاع، في عدوانٍ قتل وأصاب عشرات الآلاف من الفلسطينيين.