وزير الدفاع التركي يجتمع بقيادة المسلحين في "غصن الزيتون" و"درع الفرات"

مصادر محلية تقول إن وزير الدفاع التركي خلوصي أكار التقى قادة مجموعات مسلحة خلال زيارته مدينة أعزاز في ريف حلب الشمالي، وتضيف أن لقاء آكار بقادة المسلحين استمر أكثر من ساعة قرب معبر باب السلامة الحدودي.

  • وزير الدفاع التركي خلوصي أكار
    وزير الدفاع التركي خلوصي أكار

أكدت مصادر محلية أن وزير الدفاع التركي خلوصي أكار، التقى خلال زيارته إلى منطقة أعزاز في ريف حلب الشمالي الخاضعة لسيطرة القوات المسلحة التابعة لتركيا، والتي استغرقت ساعة ونصف، التقى قادة غرفة "عمليات عزم" وقيادة مسلحي الفيلق الثالث لدى هذه القوات.

وذكرت أن اللقاء استمر أكثر من ساعة وعقد بالقرب من معبر باب السلامة الحدودي مع تركيا  شمال مدينة أعزاز. 

وكانت أكدت مصادر محلية إن منطقة أعزاز وباب السلامة شهدت استنفاراً أمنياً قبل ساعات من وصول وزير الدفاع التركي إلى منطقة درع الفرات.

في حين نقلت تنسيقيات المسلحين خبر هبوط طائرة مروحية تقل الوزير التركي في قرية دير حسان قرب الحدود السورية التركية والخاضعة لسيطرة مسلحي درع الفرات.

وبحسب تنسيقيات المسلحين، فإن آكار سيزور القواعد التركية شرق مدينة الباب خاصة بعد تعرض إحدى القواعد لقصف بصواريخ غراد يوم أمس أدت لمقتل جندي تركي.