بينيت: ما حدث في السجون قد يؤثر على كل الجبهات

رئيس حكومة الاحتلال نفتالي بينيت يقول خلال جلسة التقييم الأمني في ما يتعلق بالأسرى الستة المُحررين إنّنا "جاهزون لكل السيناريوهات"، ومسؤول كبير في مصلحة سجون الاحتلال يؤكّد أنّ "السلطات الاسرائيلية تستعد لأحداث سلبية".

  • بينيت
    رئيس حكومة الاحتلال نفتالي بينيت

قال رئيس حكومة الاحتلال نفتالي بينيت، اليوم الخميس، إنّ "ما حدث في السجون ومع الأسرى الفلسطينيين، قد يؤثر مباشرة على كلِّ الجبهات".  

و أضاف بينيت خلال جلسة التقييم الأمني في ما يتعلق بالأسرى الستة المُحررين، بمشاركة وزير الأمن بني غانتس وعدد من المسؤولين، أنّنا "جاهزون لكل السيناريوهات". 

إلى ذلك، أكّد مسؤول كبير في مصلحة سجون الاحتلال أنّ "السلطات الإسرائيلية تستعد لانتشار ما وصفه بالأحداث السلبية في جميع السجون الأمنية في "إسرائيل".

كذلك، قال ضابط رفيع في شرطة الاحتلال في مصلحة السجون، في وقت سابق، إنّ الأخيرة تواجه أعتى أيامها. مضيفاً أنّ "هناك تخوّفاً كبيراً من فقدان السيطرة على الزنازين، وقيام الأسرى بأعمال الشغب والإخلال بالنظام. الضبّاط والعاملون في السجون لم يحتفلوا بعيد رأس السنة العبرية. جميعنا هنا للتصدي لخطر ما بعد عملية الهروب".

وشهد سجن النقب حالة استنفار كبيرة، أمس الأربعاء، عقب اقتحامه عبر عدد كبير من عناصر الاحتلال.

وقال مكتب إعلام الأسرى إنّ "أسرى القسم 6 في سجن النقب أضرموا النار في الغرف ردّاً على حملة القمع الشرسة التي ينفذها الاحتلال بحقهم".

كما قال نادي الأسير إنّ حالة استنفار كبيرة تسود سجن النقب بعد اشتعال النار في القسم 6، رفضاً لعمليات التنكيل والتهديد والتصعيد، التي تنفّذها إدارة السجون بحقّهم. وأفادت مراسلة الميادين بأن قوات الاحتلال تعتدي على الأسرى في سجن مجدو.