500 مدرعة عسكرية.. "قسد" ترسل تعزيزات إلى شمالي دير الزور

"قوات سوريا الديمقراطية"، "قسد"، تستقدم 500 مدرَّعة عسكرية، في اتجاه ريف دير الزور الشمالي الشرقي، في مواجهة نقاط الجيش السوري وحلفائه في المنطقة.

  • عناصر من قوات سوريا الديمقراطية
    عناصر من "قوات سوريا الديمقراطية"، " قسد"

استقدمت "قوات سوريا الديمقراطية"، "قسد"، 500 مدرعة عسكرية، قادمة من مدينة القامشلي في ريف الحسكة الشمالي، إلى بلدات جديد عكيدات والبصيرة وحقل العمر النفطي، في ريف دير الزور الشمالي الشرقي، في مقابل نقاط الجيش السوري وحلفائه في المنطقة.

وأكّدت مصادر محلية للميادين أنّ القوات الأميركية نصبت منطاد تجسّس جديداً في حقل الكونيكو للغاز في ريف دير الزور الشمالي، بالتزامن مع وصول تعزيزات لمسلحي "قسد" إلى المنطقة.

اقرأ أيضاً: "سبوتنيك": "قسد" تشنّ حملة "تجنيد إجباري" بحق الشبان والقصّر شرقي سوريا

وقبل أيام، نفّذ "التحالف الدولي"، بقيادة الولايات المتحدة الأميركية، سلسلة مناورات برية في منطقة الـ55 كلم، انطلاقاً من "قاعدة التنف" غير الشرعية، عند مثلث الحدود السورية الأردنية العراقية.

وامتدت المناورات عدة أيام، بالشراكة بين "التحالف" وفصيل "جيش سوريا الحرة"، وشملت التدريب على أنظمة رصد واستطلاع، بالإضافة إلى استخدام أسلحة مضادة للطيران ورشاشات متوسطة وثقيلة، مع التركيز على الجانب الدفاعي.

وعلى رغم تركيز الفصيل على أنّ المناورات غايتها دفاعية بحتة، وموجّهة ضد تنظيم "داعش"، فإنّ قائد فصيل "جيش سوريا الحرة"، فريد القاسم، لـمّح في تصريحات له، إلى وجود مخطط أميركي من أجل ربط قاعدة التنف بمناطق سيطرة "قسد" في شمالي شرقي سوريا، بالاعتماد على قوات من أبناء العشائر، التي تواصل الولايات المتحدة العمل على تشكيلها في مناطق سيطرة "قسد".

اقرأ أيضاً: نافية نقلها لـ"قسد".. واشنطن تعترف بإرسال "هيمارس" إلى سوريا