اليمن: مقتل وجرح عدد من الجنود في هجوم استهدف مقراً للجيش والقاعدة تتبنى

انفجار سيارتين مفخختين عند مدخل مقر للجيش اليمني في سيئون في حضرموت جنوب شرق البلاد ومقتل ستة جنود وإصابة عشرة آخرين بجروح.

وزارة الدفاع قالت إنها أحبطت الهجوم
وزارة الدفاع قالت إنها أحبطت الهجوم
أعلن تنظيم القاعدة مسؤوليته عن الهجوم المزدوج الذي استهدف مقراً للجيش اليمني في حضرموت.وقتل ستة جنود على الأقل وجرح عشرة آخرون اليوم الثلاثاء في هجومين بسيارتين مفخختين استهدفا مقراً للجيش في جنوب شرق اليمن، بحسب ما أفاد به مصدر عسكري.

وفجرت السيارتان عند مدخل مقر قيادة المنطقة العسكرية الأولى في سيئون في حضرموت. وأفادت المعلومات بأن أصوات أعيرة نارية سمعت بعد الانفجار. ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الانفجار.  

من جهتها قالت وزارة الدفاع اليمنية إنها أحبطت هجوماً إرهابياً استهدف قيادة المنطقة العسكرية الأولى، ودمرت سيارتين مفخختين.