تنصّت أميركي على مكالمات نتنياهو خلال فترة التفاوض بين واشنطن وطهران

صحيفة "وول ستريت جورنال" الأميركية تكشف أن الإستخبارات الأميركية قامت بالتنصت على مكالمات هاتفية لرئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو مع مساعديه في الفترة التي أجريّ فيها التفاوض بين الولايات المتحدة وايران، وتقول إن الأمر زاد من حالة عدم الثقة بين الادارة الأميركية واسرائيل.

الجهات الأميركية تقول إن نتنياهو ومساعديه سرّبوا معلومات عن عملية التفاوض الأميركي- الايراني
ذكرت صحيفة "وول ستريت جورنال" الأميركية أن الإستخبارات الأميركية تنصتت على مكالمات هاتفية أجراها رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو مع مساعديه الأمر الذي زاد من حالة عدم الثقة بين الادارة الأميركية واسرائيل. 
وأشارت الصحيفة إلى أن عملية التنصت تمّت في الفترة التي أجريّ فيها التفاوض بين الولايات المتحدة وايران. 
وقالت جهات رسمية في واشنطن إنه استُشف من المعلومات التي استقاها الأميركيون ان نتنياهو ومساعديه سرّبوا معلومات عن عملية التفاوض الأميركي- الإيراني تم جمعها في عمليات تجسس إسرائيلية.
من جهته، تطرّق وزير المواصلات الإسرائيلي يسرائيل كاتس إلى التقارير التي تتحدث عن أن الولايات المتحدة تجسست على اسرائيل وقال : "اسرائيل لا تتجسس على الولايات المتحدة ونتوّقع من صديقتنا الكبيرة التصرّف اتجاهنا على نحو مماثل". 
وأضاف  "اذا اتضح أن المعلومات المنشورة صحيحة فعلى إسرائيل تقديم احتجاج رسمي إلى الإدارة الأميركية والطلب منها وقف أعمال من هذا النوع".