مصادر أمنية للميادين: توّقع الإعلان عن تحرير الرمادي صباح الإثنين من مكتب العبادي

مصادر أمنية تقول للميادين إنه من المتوقع الإعلان عن تحرير مدينة الرمادي العراقية صباح الإثنين من مكتب رئيس الحكومة حيدر العبادي، والمتحدث بإسم جهاز مكافحة الإرهاب في العراق يعلن فرار جميع مسلحي تنظيم "داعش" من المجمع الحكومي وسط الرمادي،

قالت مصادر أمنية للميادين إنه من المتوقع أن يتم الإعلان عن تحرير الرمادي صباح الإثنين من مكتب رئيس الحكومة حيدر العبادي.

بدوره، أعلن المتحدث باسم جهاز مكافحة الارهاب في العراق صباح النعمان لوكالة "فرانس برس" فرار جميع مسلحي تنظيم "داعش" من المجمع الحكومي وسط الرمادي، بعد تطويقة من قبل القوات الحكومية.


وأضاف المسؤول أنه "ليس هناك مقاومة تذكر في المنطقة، لكنه أكد أنه ينبغي تنظيف المكان من الألغام والمتفجرات التي زرعها "داعش" لمنع القوات الحكومية دخول المنطقة".


وقال النعمان إن "قواتنا تطوق المجمع الحكومي وتسيطر على جميع المداخل والمباني المجاورة".

وكان مسلحو التنظيم استولوا على الرمادي في  أيار/ مايو الماضي، وتقع مدينة الرمادي على بعد 100 كم غرب بغداد، وهي عاصمة محافظة الأنبار، وتحد المحافظة سوريا والأردن والمملكة العربية السعودية.

وبعد تطويق المدينة لعدة أسابيع شنّ الجيش العراقي حملة الأسبوع الماضي لاستعادتها ثم تقدم في آخر خطوة لاستعادة المجمع الحكومي الأحد.