عمليتا طعن في فلسطين واستشهاد أحد المنفذين

وسائل إعلام الإحتلال تتحدث عن عمليتي طعن في فلسطين المحتلة حيث نفذّت الأولى في غوش عتسيون جنوب بيت لحم، بينما جرت عملية داخل باص في حي راموت في مدينة القدس، واستشهاد سيدة على حاجز عناب شمال الضفة الغربية برصاص الاحتلال بحجة محاولة طعن بالتزامن مع اعتقال فتاة بنفس الحجة عند حاجز النشاش قرب بيت لحم.

أنباء عن استشهاد الشاب الفلسطيني الذي نفّذ عملية الطعن في غوس عيتسون
أنباء عن استشهاد الشاب الفلسطيني الذي نفّذ عملية الطعن في غوس عيتسون
ذكرت وسائل اعلام اسرائيلية أن عمليتيْ طعن نفذتا صباح الثلاثاء ضد مستوطنين في القدس المحتلة.

وأوضحت وسائل الاعلام أن اسرائيليا اصيب بجروح جراء طعنه في منطقة غوش عتسيون وقد أطلق جيش الاحتلال النار على منفذ العملية ما ادى الى استشهاده.

فيما نفذت عملية طعن  ثانية داخل باص في حي راموت بالقدس المحتلة.
وتحدثت مراسلة الميادين عن استشهاد سيدة على حاجز عناب شمال الضفة الغربية برصاص الاحتلال بحجة محاولة طعن وأيضاً عن عتقال فتاة بنفس الحجة عند حاجز النشاش قرب بيت لحم جنوب الضفة.

 


وأفادت وكالة "معاً " الفلسطينية أن أحد الجنود الإسرائيليين شاهد فلسطينياً يحمل سكيناً ويحاول طعن مستوطن فقام باطلاق النار، ما أدى إلى اصابة الشاب الفلسطيني والذي بقي ينزف حتى أُعلن استشهاده، كذلك أصيب مستوطن برصاصة في يده ووصفت جراحه بالبسيطة.