اليمن: استياء لدى النازحين بسبب عدم وصول المساعدات

استياء واسع في أوساط النازحين في العاصمة صنعاء نتيجة عدم وصول الكثير من المساعدات الإنسانية من غذاء ودواء إليهم .. بالرغم من تأكيد إيصال منظمات محلية ودولية كميات كبيرة من المساعدات.

استياء لدى النازحين لعدم حصولهم على مايصل من مساعدات
 

يسكنون هنا، في هذا المكان، حيث لا حياة، بل موتٌ بطيء، يتجرعون بعد النزوح وأنات الجوع والمرض والتشريد، هذه العائلة  مثلا نزحت من محافظة الحديده غرب اليمن التي تعرضت لقصف طائرات التحالف، لعلها تهرب من الموت قتلاً.


أكثر من ثلاثة وخمسين الف نازح في العاصمة صنعاء من المحافظات الأخرى والعدد في ارتفاع  مستمر، جراء الحرب على اليمن ...غالبية  هؤلاء لا يجدون مكانا  للسكن ولا لقمة  للعيش، ولا دواء للمرض، فأغلب المساعدات التي يقال إنها وصلت لعشرات آلالاف من النازحين والفقراء  من منظمات محلية ودولية  لا تصل إليهم.


مساعداتٌ إغاثية لا تصل إلى اصحابها في ظل اتهامات بأنها تذهب أدراج الرياح ويتاجر بها البعض دون أدنى رقابة واستغلالا لتدهور الأوضاع.


العشوائية  التي تدار بها عمليات الإغاثة في اليمن .. هي التي منعت الكثير من النازحين من الحصول على المساعدات وتركتهم يعيشون معاناة  حقيقية  لا يمكن وصفـها.