سوريا: محاولة قطع طرق إمداد المسلحين بالمحروقات عبر السويداء

في ريف السويداء الجيش السوري يستهدف رتل عربات لمسلحي تنظيم داعش بينها صهاريج في الريف الشمالي الشرقي، وسواتر ترابية في الريف الغربي للمحافظة، والهدف قطع طرق إمداد تهريب المازوت إلى المجموعات المسلحة في درعا مروراً بالسويداء.

إجراءات اتخذها الجيش السوري بهدف قطع طرق إمداد تهريب المازوت إلى المجموعات المسلحة في درعا مروراً بالسويداء. كاميرا الميادين رصدت عمليات تهريب المازوت. الصهاريج تنقل المازوت الذي تسلبه المجموعات المسلحة من آبار نفط استولت عليها إلى عربات تنقل المادة باتجاه اسواق في ريف درعا الشرقي، ليتم تبادلها. وهناك حالة استياء بين المواطنين من جراء الأخطار البيئية والصحية والاجتماعية التي تسببها عمليات عبور المازوت عبر قراهم. ويقول أحد المواطنين "نطالب السلطات السورية بضرب مواقع داعش وعناصره أينما تواجدوا"، فيما يبدي آخر خوف أهالي المنطقة من عودة الآليات المحملة بالمازوت بالأسلحة قد تؤثر على سلامة سكان محافظة السويداء. ويكفي أن تقوم بجولة في هذه القرى لمعرفة مدى خطورة الوضع. فرائحة المازوت منتشرة في كل مكان وأدوات نقل المادة كفيلة بتوصيف الحالة. أمراض جلدية وضيق في التنفس ناهيك عن تخريب للبنية التحتية ومخاوف من تفاقم الوضع واتساعه ليشمل مواد أخرى كالسلاح والمخدرات. ولقيت الاجراءات قبولاً بين أبناء السويداء لكونها تأتي تلبية لمطالبهم المتكررة بوضع حد لهذه الظاهرة ومنع انتشارها، والمطلوب بحسب رأيهم ضرب مصادر الامداد في البادية، عبر عمليات مراقبة ومتابعة يومية، من شأنها تجفيف المنبع الذي يغذي أسواق درعا بما يسمى المازوت الداعشي.