"كادح".. القضية من خلال الفن

أنشأ أربعة شبّان في غزة فريق "كادح للإنتاج الفنيّ"، حيث يسعى الفريق إلى إنتاج أفلام قصيرة تتحدث عن القضايا الوطنية والإنسانية الفلسطينية، عقبات كثيرة تقف في وجههم لكنها لا تمنعهم من إيصال رسالتهم.

هي أمنيات وأحلام وردية بحياة طبيعية، هبّت عليها رياح الواقع في غزة فجعلتها هباء منثوراً.
ملخص عدد من الأفلام القصيرة أنتجها فريق كادح الشبابي، تطرق فيها إلى حصار غزة وسلط الضوء على بعض القضايا الوطنية كقضية الأسرى في سجون الإحتلال.
بإمكانات قليلة جداً وجهود ذاتية إستطاع الشباب الأربعة الذين شكلوا هذا الفريق أن ينتجوا عدداً من الأفلام، عزيمتهم تذللت أمامها كل الصعاب فغزة بالنسبة إليهم منبع للأفكار التي تبحث عمن يروج لها. بعض الأفلام التي أنتجها الفريق تشارك في مسابقات محلية تعبر عن واقع غزة التي باتت سجناً كبيراً، خطوة أولى يسعى من خلال الشباب الأربعة إلى الإرتقاء أكثر والسير بثبات نحو العالمية، فالتعريف بقضيتهم كما يقولون لن يقف أمامه شيء مهما بلغت التحديات. 

طرق التعبير عن قضايا غزة وهمومها لا تحدها حدود ولا تقف وفي وجهها جدران، فنجاح فريق كادح في إيصال رسالته بطريقته الخاصة يؤكد على دور الفن في إبراز ما تعجز عنه السياسة في كثير من الأحيان.