محافظة السويداء السورية ... بلا ماء

نقص حاد بمياه الشرب تعانيه محافظة السويداء، المحافظة مهددة بأزمة مائية في ظل نقص المحروقات اللازمة لعمليات استخراج المياه وتوزيعها.

نقص حاد بمياه الشرب في محافظة السويداء، إجراءات تقوم بها الجهات المعنية لتدارك الأزمة. حلول اسعافية تسعى مؤسسة المياه من خلالها الإستفادة من كل المصادر المتاحة واستثمار شبكات المياه بطاقتها القصوى.

صهريج مياه لكل أسرة شهرياً هو أحد الحلول في بعض المناطق. رغم بدائية الأسلوب إلا أن الأهالي راضون وغير مبالين بجودة المياه من عدمها فالمهم بالنسبة لهم تأمين قطرات تغطي حاجتهم اليومية وعدالة التوزيع أيضاً.

اعتداءات المجموعات المسلحة جعلت العديد من مجموعات المياه تخرج عن الخدمة  خاصة في الرشيدي والدياثة. جفاف السدود السطحية التي تشكل مصدر أساسي لمياه الشرب في مساحات واسعة من جغرافية المحافظة شكل عاملاً آخر للأزمة.

وفد من اليونيسيف زار بعض القرى واطلع على واقع تنفيذ خطة وضعها لمساعدة الأهالي في أزمتهم التي يمرون بها. 

جغرافية المحافظة وطبيعة تضاريسها جعل من استخراج المياه الجوفية وتوزيعها عملية صعبة ومرهقة مادياً لمؤسسة لا يزيد اعتمادها السنوي عن ملياري ليرة في محافظة تعد من أفقر المناطق في العالم بمصادرها المائية.