غاغاوزيا إقليم يتمتع بحكم ذاتي ضمن جمهورية مولدافيا

نافذة جديدة من الميادين نطل منها على "غاغاوزيا" الإقليم الذي يتمتع بحكم ذاتي ضمن جمهورية مولدافيا السوفياتية السابقة، نستهل النافذة بتقرير عن هذا الشعب الصغير ذي الأصول التركية.

شعب استمرت رحلته 12 قرناً بحثاً عن وطن وهوية، فوجد وطناً في كنف الإمبراطورية الروسية قبل نحو 200 عام، وفيه مد جذوره لتكون له هويته.

 إنه الشعب الغاغاوزي الذي يقطن ثلثاه أرضاً اقتطعها الإمبراطور الروسي ألكسندر الأول في عام 1912 من الدولة العثمانية، لكنها باتت اليوم جزءاً من جمهورية سوفييتية أسسها جوزيف ستالين غداة الحرب العالمية الثانية ألا وهي مولدافيا.
 
أول ذكر في التاريخ لأسلاف الغاغاوز يعود الى أواسط القرن السابع الميلادي عندما نزحت قبائل الأوغوز التركية من آسيا الوسطى الى البلقان. لم تصل الى يومنا هذا معلومات عن مصير أجداد الغاغاوز لفترة تمتد من القرن الـ14 وحتى أواسط القرن الـ17، أي إلى حين بدء هجرتهم الأولى الى مقاطعة بيسارابيا.

في عام 1994 حصل الغاغاوز على حكم ذاتي في المناطق التي يسكنون فيها، وبذلك حققوا جزءاً من حلمهم في وطن قومي لهم.