عشرات الآلاف يتظاهرون في لندن دعماً للاجئين السوريين

آلاف البريطانيين نزلوا إلى شوارع لندن لحثّ حكومتهم على بذل المزيد من الجهود لمساعدة اللاجئين السوريين. التظاهرة جابت وسط لندن وصولاً إلى مكتب رئيس الحكومة ديفيد كاميرون. المتظاهرون رفعوا لافتات تدعو لفتح الحدود أمام اللاجئين.

هكذا بدا المشهد في شوارع لندن، ليست مظاهرة لدعم حزب أو للمطالبة ببعض الحقوق الإجتماعية. هي مظاهرة إنسانية شارك فيها عشرات الآلاف للمطالبة بفتح أبواب بلادهم للاجئين.

المتظاهرون نددوا بموقف بلادهم من اللاجئين... فالحكومة البريطانية رفضت المشاركة في نظام الحصص الذي طالب به الإتحاد الأوروبي لتقاسم عبء اللاجئين الذين وصلوا أوروبا.

التظاهرة جابت شوارع العاصمة البريطانية، ووصلت إلى مكتب رئيس الحكومة ديفيد كاميرون، لتقول إن الشعب الذي أعطاك صوته، يخرج اليوم في إستفتاء كبير يصوت لصالح فتح الحدود وإستقبال اللاجئين.