السيسي يكلّف وزير البترول تشكيل حكومة مصرية جديدة خلال أسبوع

كلف الرئيس عبد الفتاح السيسي وزير البترول شريف إسماعيل تأليف حكومة جديدة. السيسي كان قد قبل استقالة رئيس وزرائه إبراهيم محلب وكلفه تسيير أعمال الحكومة.

في مفاجأة غير متوقعة إستقال ابراهيم محلب رئيس الحكومة المصرية بعد سنة وثلاثة أشهر في منصبه.

الرئيس المصري عبد الفتاح السيسى قبل إستقالته وكلف حكومته بتسيير الأعمال لحين إنتهاء المهندس شريف اسماعيل وزير البترول من تأليف حكومة جديدة خلال أسبوع.

بالرغم من تأكيد بعض المصادر الحكومية على أن محلب كان ينوي عرض قائمة على الرئيس بأسماء الوزراء الذين إستقر على تغييرهم على أن يتم تحديد موعد الإعلان الرسمي عن التعديل الوزاري من قبل مؤسسة الرئاسة. وأنه أرفق بالقائمة التقارير المتعلقة بالوزراء المقصرين في تنفيذ مهامهم سواء فيما يتعلق بخدمة المواطنين أو عدم تنفيذ برنامج الحكومة.

هذه الإستقالة جاءت بعد أيام قليلة من إقالة وزير الزراعة صلاح هلال الذي ألقي القبض عليه في قضية فساد لاتزال رهن التحقيقات. وسائل إعلام مصرية محلية رجحت أنذاك أن تكشف الأجهزة الرقابية عن قضايا فساد في وزارات أخرى لكن الحكومة المصرية قالت في بيان لها إنها تتعرض لحملة مغرضة وأن القضية تمس وزير الزراعة فقط.

ما أثار التساؤلات هو إستقالة الحكومة قبل ساعات من غلق باب الترشح للإنتخابات البرلمانية المصرية التي ينتظرها الشعب المصري على أحر من الجمر. برلمان مصري من المفترض أن يؤلف حكومة جديدة بعد مدة قصيرة ما يعني أن الحكومة الجديدة التي ستؤلف خلال أسبوع لن يتعدى عمرها الإفتراضي ثلاثة أشهر أمر يراه سياسيون إرباكاً للدولة في هذا التوقيت.