اسرائيل تبدأ ببناء جدار على الحدود مع الأردن لمنع تسلل اللاجئين

رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو يعلن الشروع ببناء جدار على الحدود مع الأردن خشية تسلل اللاجئين السوريين والعراقيين، مشيراً إلى أن إقامة الجدار "ستتواصل ليمتد الى هضْبة الجوْلان"، ومصادر حكومية أردنية تقول أن السياج الذي شرعت إسرائيل ببنائه "لا يمس السيادة الأردنية".

نتنياهو: إقامة الجدار ستتواصل ليمتد الى هضبة الجوْلان
أعلن رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو بدء تل ابيب ببناء جدار على الحدود مع الأردن خشية تسلل اللاجئين السوريين والعراقيين إلى الحدود.


نتانياهو قال "إن سياجاً أمنياً وحواجز ستحيط بإسرائيل للسيطرة على حدودها" وأشار إلى أن إقامة الجدار ستتواصل ليمتد الى هضْبة الجوْلان. 
وقال "لن نسمح ان يتم اغراق اسرائيل بموجة من المهاجرين غير الشرعيين والناشطين الإرهابيين"، مؤكداً  أن "اسرائيل ستبدأ اليوم ببناء جدار مع الأردن،  ولن ننتظر وسنحيط حدود اسرائيل قدر المستطاع بسياج أمني وحواجز ما سيسمح لنا بالسيطرة على حدودنا سنواصل السياج وصولاً إلى هضبة الجولان".

وغداة الإعلان عن البدء باقامة السياج على الحدود بين مدينة إيلات ومنطقة تمناع، رأت مصادر حكومية أردنية أن السياج الذي شرعت إسرائيل ببنائه على الحدود الجنوبية مع الأردن "لا يمس السيادة الأردنية".


المصادر أكدّت في تصريحات صحافية موقف الأردن من "أن كامل أراضي الضفة الغربية أراض محتلة وجزء من الدولة الفلسطينية".