أردوغان وبوتين في تصريحٍين متطابقين: إغتيال السفير هدفه الإضرار بعلاقاتنا

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يدين اغتيال السفير الروسي في أنقرة ويؤكد أنّ من يريد الإضرار بالعلاقات التركية - الروسية لن يحقق هدفه.

أردوغان: سيتم تشكيل لجنة تحقيق مشتركة بين موسكو وأنقرة في قضية اغتيال كارلوف
دان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الهجوم المسلّح الذي نفّذه منتسب سابق للأمن التركي، ما أدّى إلى اغتيال السفير الروسي أندريه كارلوف في أنقرة.

وقال الرئيس التركي إنّ "هذا العمل الاستفزازي يستهدف الإضرار بتطبيع العلاقات مع روسيا"، مضيفاً إنّ بلاده مستمرّة في التعاون مع روسيا لإنهاء المأساة في سوريا وهناك اتفاق بين البلدين.

وأكد أردوغان أنّ العلاقات مع روسيا مهمة لتركيا، مشدداً على أنّ من يستهدف الإضرار بالعلاقات بين أنقرة وروسيا لم يصل إلى ما يهدف إليه.

وأشار أردوغان إلى أنّ الجانب الروسي طلب الاشتراك مع السلطات التركية في التحقيقات الجارية حول مقتل السفير الروسي في أنقرة، مؤكداً أنّه سيتم تشكيل لجنة مشتركة للتحقيق في الأمر.

بدوره صرّح الكرملين أنّ روسيا سترسل فريق تحرٍّ إلى تركيا للتحقيق في مقتل سفيرها هناك، وقال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إنّ الاغتيال يهدف لإفساد العلاقات الروسية – التركية وإعاقة عملية السلام في سوريا.

من جهته أدان المعارض التركي فتح الله غولن اغتيال السفير الروسي في أنقرة ونفى أي علاقة لحركته بالجريمة. 

إدانات لاغتيال كارلوف

دانت رئاسة الجمهورية المصرية اغتيال السفير الروسي في أنقرة، وأعربت في بيان رسمي صادر عنها عن خالص العزاء لأسرة السفير الروسي ولروسيا الاتحادية قيادة وشعباً، كما شددت على تضامن مصر بالكامل مع الشعب والحكومة الروسيَّيْن في مواجهة الإرهاب.

بدورها أعربت الخارجية الإيرانية عن تعاطفها مع روسيا حكومةً وشعباً ومع عائلة السفير الروسي في أنقرة، واعتبرت أنّ الوسيلة الوحيدة لمواجهة الإرهاب هي اتحاد جميع الحكومات في العالم لمحاربة هذه الظاهرة.

وفي هذا السياق، أعلنت إيران إغلاق قنصليّتها في اسطنبول وترابوزان وأرزروم الثلاثاء، كما شدّدت السلطات التركية من الإجراءات الأمنية حول المقار الدبلوماسية الإيرانية.

كما دان حزب المؤتمر في اليمن، وحزب الله في لبنان اغتيال كارلوف.