انطلاق أعمال مؤتمر "النظام الأمني الإقليمي في غرب آسيا" في طهران

انطلاق أعمال مؤتمر طهران الأمني اليوم بمشاركة 20 دولة. رئيس البرلمان الايراني علي لاريجاني يقول في كلمة افتتاحية المؤتمر إن اسرائيل هي من الأسباب المهمة في زعزعة أمن المنطقة.

لاريجاني: اسرائيل هي من الأسباب المهمة في زعزعة أمن المنطقة
لاريجاني: اسرائيل هي من الأسباب المهمة في زعزعة أمن المنطقة
انطلقت أعمال مؤتمر طهران الأمني الأول الأحد بمشاركة عشرين دولة تحت عنوان "النطام الأمني الإقليمي في غرب آسيا".

يحضر المؤتمر العديد من المسؤولين الايرانيين بينهم أمين سر المجلس الأعلى للأمن القومي الايراني علي شمخاني، ووزراء الخارجية والدفاع والأمن في ايران .

 رئيس البرلمان الايراني علي لاريجاني قال في كلمة افتتاحية للمؤتمر إن اسرائيل هي من الأسباب المهمة في زعزعة أمن المنطقة، مشيراً إلى أن شعوب المنطقة لا ترفض سلطة اسرائيل فقط وإنما لا يمكنها تحمل أصل وجودها.

وأكد لاريجاني أن مجموعات المقاومة تقف في الخط الامامي لمواجهة أرباب الإرهابيين. ولفت إلى أن طهران لا تعارض ممارسة السعودية دوراً ايجابياً في المنطقة.

كما دعا إلى ايجاد حلول لأزمات المنطقة خاصة في سوريا واليمن والبحرين، مستبعداً وجود حل اقليمي للأزمات في المستقبل القريب.

ورأى رئيس البرلمان الايراني أن بعض القوى تعمل على الاستفادة تكتيكياً من قضية محاربة الارهاب والتدخل في شؤون المنطقة، معتبراً أن هذا الأمر أدى إلى انتشاره.

.. وانطلاق مناورات "محمد رسول الله - 4" البرية الضخمة

وبالتزامن مع المؤتمر إنطلقت مناورات القوات البريّة الضخمة "محمّد رسول الله-4" في منطقة استراتيجية بجنوب شرق البلاد وعلى امتداد مساحة 220 ألف كيلومتر مربع. وقال العميد كمال بيمبري النّاطق باسم هذه المناورات "في اليوم الأول من المناورات سيتم إختبار نقل القوات ومدى فعاليّة وحدات التّدخل السّريع في الاتّجاه من كافة أنحاء البلاد إلى منطقة العمليّات في أقصر وقت ممكن وذلك عبر الجو والبر"ّ. وأضاف المتحدّث باسم المناورات "سيتم تقييم تحرّك القوّات وجاهزيّة أفراد قوات التّدخل السّريع مقابل أيّ نوع من التّهديد عبر تمرينات ودروس تخصصيّة سينفذونها اليوم في مختلف أنحاء مناطق المناورة".