اشتباكات شرق الموصل ومقتل 90 جندياً عراقياً بغارة أميركية

مصدر في الجيش العراقي يكشف لــ "سبوتنيك" الروسية، أن القوات الجوية الأميركية قصفت القوات العراقية "بالخطأ"، مما أسفر عن مقتل نحو 90 عسكرياً عراقياً، وجرح أكثر من 100 آخرين، والقوات العراقية تحرر أحياء القادسية الأولى والمرور ضمن الساحل الأيسر لمدينة الموصل، واشتباكات مع مسلحي داعش في أحياء النور والوحدة والميثاق شرق المدينة.

قتل نحو 90 عسكرياً عراقياً بغارتين أميركيتين "عن طريق الخطأ"
قتل نحو 90 عسكرياً عراقياً بغارتين أميركيتين "عن طريق الخطأ"
أعلن مصدر في الجيش العراقي لــ " سبوتنيك" الروسية، أن القوات الجوية الأميركية، قصفت الفرقة التاسعة المدرعة، التابعة للقوات العراقية "عن طريق الخطأ"، مما أسفر عن مقتل نحو 90 عسكرياً عراقياً، وجرح أكثر من 100 آخرين. وتدمير 8 عربات مشاة قتالية من نوع "بي إم بي- 1" وأربع عربات "هامفي".
وعلى الصعيد الميداني، أفاد مراسل الميادين أن اشتباكات تدور بين قوات جهاز مكافحة الإرهاب ومسلحي داعش في أحياء النور والوحدة والميثاق شرق الموصل.
ويعتمد داعش على المسلحين الأجانب والقناصة ويدفع بالسيارات المفخخة نحو مناطق الاشتباك، حيث أحبطت القوات العراقية ثلاث هجمات لداعش على حواجز لها.
وأجبر داعش المدنيين في الأحياء المذكورة على الخروج باتجاه الساحل الأيمن للموصل، وفق مراسلنا.

وتمكن الحشد الشعبي من قطع الطرق الواصلة بين الحضر وتلعفر والموصل، وعزل مناطق جنوب غرب الموصل عن المدينة.

كما حررت القوات العراقية أحياء القادسية الأولى والمرور ضمن الساحل الأيسر للموصل، وفق مراسلنا.

وفي ناحية تل عبطة، أفاد مراسلنا أن قوات الحشد الشعبي، أجلت أكثر من 4500 شخص من الناحية وبعض المناطق المجاورة لها.
وتمكن الحشد الشعبي من قطع الطرق الواصلة بين الحضر وتلعفر والموصل، وعزل مناطق جنوب غرب الموصل عن المدينة.