عشرون شهيداً بينهم أطفال بغارات سعودية على اليمن

التطورات الميدانية في اليمن تسجل سلسلة غارات على العاصمة صنعاء وأكثر من 15 غارة على صعدة الحدودية ما أدى إلى استشهاد 5 أطفال في كتاف و14 شخصاً في إب. ومنظمة "هيومن رايتس ووتش" توثق غارات عشوائية سعودية عديدة استهدفت مبان سكنية وأسواقاً من دون وجود هدف عسكري.

يسيرون فوق دمار إحدى الغارات في فج عطان (أ ف ب)
أفاد مراسل الميادين في اليمن بأن طائرات التحالف السعودي شنت سلسلة غارات على العاصمة صنعاء. الغارات استهدفت مناطق فج عطان والحفا والنهدين. كذلك استهدفت أكثر من 15 غارة مدينة صعدة الحدودية مع السعودية، وأدت الغارات على صعدة إلى استشهاد خمسة أطفال في مدينة كتاف. وفي إب استشهد 14 شخصاً وأصيب آخرون في غارات استهدفت المدينة.

منظمة "هيومن رايتس ووتش" وثقت في صعدة غارات عشوائية سعودية عديدة استهدفت مبان سكنية وأسواقاً من دون وجود هدف عسكري ما أدى إلى مقتل وإصابة مدنيين.
المنظمة أعلنت أن الضرر اللاحق بالمدنيين في صعدة على المديين القصير والطويل تجاوز أي مكسب عسكري بأشواط بعيدة، وأضافت إن الطائرات السعودية استخدمت ذخائر عنقودية محظورة في صعدة.

وفي محافظة عدن تدور اشتباكات متقطعة في بين الجيش واللجان الشعبية من جهة، والقوات الموالية لهادي من جهة ثانية في مناطق التماس الواقعة إلى الشمال من عدن التي تمتد من طريق ساحل أبين حتى منطقة صلاح الدين غرب المدينة. كذلك تدور مواجهات مماثلة على المساحة الواقعة شمال مطار عدن الدولي باتجاه معسكر الصولبان.

يأتي ذلك بموازاة قصف طائرات التحالف الجهة الشمالية الواقعة تحت سيطرة الجيش  والممتدة إلى مدينة الحوطة عاصمة محافظة لحج  شمال عدن.