معارك عنيفة في محيط مدينة تدمر

معارك عنيفة في محيط مدينة تدمر بريف حمص الشرقي بين الجيش السوري ومسلحي تنظيم "داعش"، والجيش السوري يتمكن من تدمير سيارة مفخخة عند المدخل الغربي للمدينة كانت تتجه إلى الحاجز الرئيسي ما اودى بحياة سبعة مسلحين غالبيتهم من جنسيات أجنبية .ووحدة من الجيش السوري تنفذ هجوما على المسلحين قرب حاجز الفنار في جبل الأربعين بريف ادلب.. فيما يحاول مسلحو "جيش" الفتح التقدم في منطقة الجبل الإستراتيجي لإشرافه على مدينة اريحا.

تستمر المعارك العنيفة في محيط مدينة تدمر الاثرية في ريف حمص بسوريا بين الجيش السوري وداعش. مراسلنا أشار الى أن المعارك تتركز على محاور المدينة الجنوبية والشرقية وان الجيش السوري تمكن من تدمير سيارة مفخخة عند المدخل الغربي للمدينة كانت تتجه إلى الحاجز الرئيسي  ما اودى بحياة سبعة مسلحين غالبيتهم من جنسيات أجنبية.وارتكب مسلحو "داعش" مجزرة راح ضحيتها عدد كبير من الأطفال والنساء بعد سيطرته على ضاحية العامرية شمال تدمر.
وفي ريف ادلب، قال مراسل الميادين إن وحدة من الجيش السوري نفذت هجوماً على المسلحين قرب حاجز الفنار في جبل الأربعين بريف ادلب.. فيما حاول مسلحو "جيش" الفتح التقدم في منطقة الجبل الإستراتيجي لإشرافه على مدينة اريحا والأوتوستراد الدولي الذي يربط ادلب باللاذقية.