الجيش السوري والمقاومة يسيطران على غالبية مساحة جبال الباروح ومرصد الزلازل

الجيش السوري والمقاومة اللبنانية يسيطران على غالبية مساحة سلسلة جبال الباروح ومرصد الزلازل، ويتابعان تقدمهما في جرود رأس المعرة وفليطا، بعد السيطرة على تلة طلعة موسى الإستراتيجية في جبال القلمون الحدودية وسط إنهيارات في صفوف جبهة النصرة وغيرها من الفصائل المسلحة وانسحاب بعض المسلحين إلى جرود عرسال شرق لبنان.

المقاومة تتقدم  الى معبر الفتلة بإتجاه جرود بلدة عرسال
سيطر الجيش السوري والمقاومة اللبنانية على غالبية مساحة سلسلة جبال الباروح الإستراتيجية ومرصد الزلازل ويتابعان تقدمهما في جرود رأس المعرّة وفليطا. 
وتحدث مراسلو الميادين عن إشتباكات عنيفة عند السفح الشمالي لسلسة جبال الباروح، ومعارك عنيفة  في جرود فليطا. 
وتركز قصف المقاومة على جبال الباروح وعلى سفوح طلعة موسى بإتجاه جرود بلدة عرسال. في ظل
تقدّم للمقاومة في السهل الذي يربط معبر الفتلة بإتجاه جرود بلدة عرسال، بينما عمل الجيش اللبناني على تعزيز مواقعه في بلدة عرسال منعاً لتسلل مسلحين بإتجاه الداخل اللبناني حيث انسحب المسلحون  باتجاه جرود بلدة عرسال شرق لبنان.