32 شهيداً يميناً خلال 12 ساعة في غارات سعودية مكثفة قبيل الهدنة

قبل ساعات من بدء الهدنة في اليمن السعودية تكثف غاراتها مما يؤدي إلى سقوط 32 شهيداً ومئات الجرحى خلال الساعات الماضية. وفي منطقة نجران جنوب السعودية مقتل شخص وإصابة آخرين في إطلاق قذائف هاون.

الغارات تتواصل قبيل بدء سريان الهدنة الإنسانية (أ ف ب)
استبقت السعودية الهدنة التي يفترض أن تدخل حيز التنفيذ قبيل منتصف هذه الليلة بتكثيف غاراتها على اليمن، حيث سقط 32 شهيدان ومئات الجرحى خلال الاثنتي عشرة ساعة الماضية.

ففي نقم بصنعاء سقط 15 شهيداً وأكثر من 150 جريحاً في سلسلة غارات سعودية استهدفت المنطقة، وأدت أيضاً إلى تدمير بنك الدم في مستشفى الثورة وتضرر أجزاء واسعة منها. كذلك استشهد زوجان وأطفالهما الخمسة بغارة سعودية على منزلهم في محافظة الجوف، فيما استشهد عشرة نازحين في غارة على صعدة.

من جهة ثانية أظهر شريط مصور نشر على الإنترنت قصفاً طاول منطقة نجران جنوب السعودية. المتحدث باسم الدفاع المدني السعودي، المقدم علي الشهراني، أعلن مقتل شخص وإصابة آخرين بإطلاق قذائف هاون على نجران. هذا وقد أرسلت السعودية قوات اضافية إلى نجران لدعم الإسناد القتالي وقد قال قائدها العميد زايد عسيري إنها مدربة جيداً على القتال في المناطق الوعرة.