الجيش السوري والمقاومة اللبنانية يسيطران على كامل جرد الجبة في القلمون

الجيش السوري والمقاومة اللبنانية يسيطران على كامل جرد الجبة، ويدمران مقراً لجبهة النصرة في معبر الفتلة في جرد رأس المعرة بالقلمون، ويأتي ذلك بعد استعادتهما السيطرة الأحد على قرنة المعيصرة الشمالية وسهل المعيصرة وعقبة أم الركب وتلة الدورات.

الجيش السوري والمقاومة اللبنانية دمرا مقراً لجبهة النصرة في معبر الفتلة في جرد رأس المعرة
أفاد مراسل الميادين أن الجيش السوري والمقاومة اللبنانية سيطرا على كامل جرد الجبة في القلمون، ودمرا مقراً لجبهة النصرة في معبر الفتلة في جرد رأس المعرة.

واستعاد الجيش السوري والمقاومة الأحد السيطرة على قرنة المعيصرة الشمالية وسهل المعيصرة وعقبة أم الركب وتلة الدورات في جرود الجبة بالقلمون.

وحصلت سيطرة مماثلة على معبر وادي الكنيسة بين جرود الجبة وجرود عسال الورد.

وأكد مراسل الميادين تدمير مصنع لتفخيخ السيارات في جرود الجبة، إضافة الى عدة سيارات مفخخة كانت معدة للعبور الى لبنان.

وشكل هذا المعبر قاعدة لوجستية للمسلحين ومنفذاً اساسياً لشن هجمات على القرى اللبنانية كونه يتصل ببلدة الطيبة البقاعية. وقام الجيش السوري والمقاومة باستهداف مصنع لتفخيخ السيارات في قرنة وادي الدار التي تقع في عمق جرد الجبة في القلمون، في وقت فجرّت فيه وحدة الهندسة في المقاومة عدّة سيارات مفخخة كانت معدّة للعبور إلى الأراضي اللبنانية.
وفي جسر الشغور تقدم الجيش السوري نحو مدخل المدينة الشرقي في ريف إدلب، حيث دارت معارك عنيفة في محيط معمل السكر ومفرق بشلامون.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان المعارض إن قوات الجيش السوري باتت على بعد كيلومترين تقريباً من المشفى الوطني الواقع عند الأطراف الجنوبية الغربية لجسر الشغور والمحاصر من الجماعات المسلحة.