روسيا تقيم العرض العسكريّ الأضخم في عيد النصر على النازية

روسيا تقيم العرض العسكريّ الأضخم في تاريخها لمناسبة الذكرى الـسبعين لعيد النصر على النازية في الساحة الحمراء بموسكو، بحضور زعماء من العالم ومشاركة نحو 16 ألف جندي و190 قطعة حربية و150طائرة ومروحية، متضمنة أحدث النماذج مع مشاركة عشرات القطع العسكرية من القوات المسلحة لرابطة الدول المستقلة ودول أخرى صديقة لروسيا.

شارك في العرض العسكري 150 طائرة ومروحية من أحدث النماذج
أعلن الرئيس الروسيّ فلاديمير بوتين وللمرة الأولى دقيقة حداد على أرواح ضحايا الحرب الوطنية العظمى.

وشكر بوتين شعوب دول الحلفاء على مساهمتهم في النصر على النازية.

كلام الرئيس الروسيّ أتى من الساحة الحمراء في موسكو في انطلاق العرض العسكريّ الأضخم في تاريخ روسيا  لمناسبة الذكرى الـسبعين لعيد النصر على النازية.
وحضر العرض نحو 30 زعيما وقرابة 40 مسؤولا أجنبياً في مقدمتهم: رؤساء الصين والهند وجمهورية جنوب إفريقيا وفيتنام ومصر وزيمبابوي وكوبا ومقدونيا ومنغوليا وفلسطين وسلوفاكيا والبوسنة والهرسك وأبخازيا وأوسيتيا الجنوبية وقبرص وصربيا والتشيك ووزيرا خارجية إيطاليا وفرنسا إضافة إلى الأمين العام الأمم المتحدة بان كي مون والمدير العام لليونيسكو إيرينا بوكوفايا وسيمثل بريطانيا حفيد وينستون تيشرتشل، رئيس الوزراء البريطاني إبان الحرب العالمية الثانية.
وشارك في العرض العسكري بموسكو نحو 16 ألف عسكري و190 قطعة من المعدات الحربية و150 طائرة ومروحية، بما فيها أحدث نماذجها. كما ستسير في الاستعراض صواريخ "يارس - 24" العابرة للقارات، ودبابات وعربات المشاة القتالية الحديثة "أرماتا"، والعربات القتالية "كورغانيتس" و"راكوشكا" و"تايفون"، والطائرات المقاتلة "سو – 34" و"ميغ – 29 أس أم تي"، وقاذفات القنابل الاستراتيجية "تو – 160"، والمروحيات القتالية "مي –28 أن" (الصياد الليلي)، و "كا – 52 "(التمساح).
كما سارت في الاستعراض عشرات القطع العسكرية من القوات المسلحة لرابطة الدول المستقلة ودول أخرى صديقة، منها أذربيجان وأرمينيا وبيلاروس وكازاخستان وقرغيزيا وطاجكستان والهند ومنغوليا والصرب والصين.