الجيش يحرّر مساكن هنانو بالكامل بحلب وانفجار مستودع للتحالف بريف الحسكة

الجيش السوري يُعلن تحرير مساكن هنانو بالكامل، هذه المنطقة التي كانت تشهد اشتباكات عنيفة بين الجيش السوري والجماعات المسلحة ومجموعات جيش الفتح المتواجدة داخل هذه المساكن.

الجيش السوري يستعيد حي مساكن هنانو شمال شرق حلب بالكامل
أعلن الجيش السوري تحرير مساكن هنانو بالكامل، المنطقة التي كانت تشهد اشتباكات عنيفة بين الجيش السوري والجماعات المسلحة ومجموعات جيش الفتح المتواجدة داخل هذه المساكن.
وأفاد مراسل الميادين في حلب بوقوع اشتباكات بين الجيش السوري والمسلحين في حي الصاخور غرب مساكن هنانو في الأحياء الشرقية.

وأفاد مصدر ميداني للميادين بخروج 50 شخصاً من داخل مساكن هنانو هم من النازحين استطاعوا أن يتلافوا القتال وأن يهربوا باتجاه أماكن سيطرة الجيش السوري.

وأشار مراسل الميادين في حلب إلى أنّ أول منطقة دخل إليها المسلحون حينما بدأت المعارك في حلب هي مساكن هنانو واليوم عادت هذه المساكن إلى سلطة الدولة السورية.

وأضاف مراسلنا أن الجيش السوري يخوض اشتباكات عنيفة إلى الجنوب من مساكن هنانو في جبل بدرو، كما تجري عملية عسكرية للسيطرة على هذه المنطقة وبالتالي تأمين السيطرة على جبل بدرو.
وقال مراسلنا إن الأهمية الاستراتيجية الكبيرة لتلك المنطقة وخاصة مساكن هنانو، بعد بسط الجيش السوري سيطرته على الكتل البنائية المتواجدة هناك تكمن في فرض سيطرة نارية داخل الأحياء الشرقية لمدينة حلب. 


من جهته نشر الإعلام الحربي خريطة توضح سيطرة الجيش السوري على مساكن هنانو شرق حلب.

مراسلة الميادين: انفجار مستودع ذخيرة للتحالف بريف الحسكة

من ناحيتها أفادت مراسلة الميادين بوقوع تفجيرات متزامنة داخل مزرعة أبقار في تل تمر بريف الحسكة ناتجة عن تفجير مستودع ذخيرة يستخدمه التحالف الدولي في المنطقة.

وتشير المعلومات الأولية إلى أنّ التفجيرات استمرت لنصف ساعة مع حركة كثيفة لسيارات الإسعاف والإطفاء في المكان وعن وقوع عدد من الضحايا من عناصر الوحدات الكردية دون معلومات إذا ما كان من بين القتلى عناصر من الجنود الأميركيين.

ويستخدم التحالف الدولي منتجع لايف ستون 20 كم غرب الحسكة كمقر لقواته ويتردد جنوده على مزرعة الأبقار الواقعة 5 كم غرب تل تمر، وشوهدت في وقت سابق أعلام أميركية رُفعت في هذه المزرعة بموقع التفجير حيث بدأ الأميركيون باستخدامها كقاعدة لهم.