المسلمون يحتلفون بأول أيام عيد الأضحى وحجّاج بيت الله يرمون جمرة العقبة

حجّاج بيت الله ينفرون من صعيد عرفات بعد وقوفهم لأداء الركن الأعظم في الحجّ.

حجّاج بيت الله ينفرون إلى مزدلفة بعد وقوفهم في عرفات
ينفر حجّاج بيت الله من صعيد عرفات بعد وقوفهم لأداء الركن الأعظم في الحجّ.

وقضى نحو مليوني حاجّ يومهم في عرفات بين مصلٍّ ومبتهل ومهلل،  ومع صلاة المغرب بدأ النفير إلى مزدلفة حيث يبيتون ليلتهم ويجمعون الحصى، ومع الفجر يتوجّهون إلى منى لبدء أعمال عيد الأضحى بالرجم والتضحية والحلق أو التقصير.

وأدى حجاج بيت الله الحرام أمس الخميس مناسكهم من طواف وسعيّ حول البيت العتيق في مكة المكرمة.
وتدفق الحجاج مع شروق الشمس إلى صعيد جبل عرفة، وشهدوا الوقفة الكبرى وقضوا الركن الأعظم من أركان الحج.