تعديلات وزارية في السعودية وأوامر ملكية أبرزها إعفاء بندر بن سلطان من منصبه

العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز يصدر 30 مرسوماً ملكياً يجري بموجبها تغييرات جوهرية في بنية النظام في المملكة، وأول ضحايا التغييرات الأمير بندر بن سطان الذي أعفي من منصبه في رئاسة مجلس الأمن الوطني، بينما عين الملك الأمير متعب بن عبدالله وزيراً للحرس الوطني.

العاهل السعودي أعفى بندر بن سلطان من رئاسة مجلس الأمن الوطني (أ ف ب)
العاهل السعودي أعفى بندر بن سلطان من رئاسة مجلس الأمن الوطني (أ ف ب)
أجرى العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز تعديلاتٍ وزاريةً واسعة، وأصدر 30 مرسوماً ملكياً طاولت وزاراتٍ وإداراتٍ ومجالس مختلفة.
أبرز التعديلات شملت إعفاء رئيس مجلس الأمن الوطني السعودي بندر بن سلطان من منصبه، وتعيين خالد الحميدان رئيساً للإستخبارات العامة. التغييرات شملت أيضاً إعفاء اثنين من أبناء الملك عبدالله الراحل، وهما متعب ومشعل من إمارتيهما على مكة والرياض. الأوامر الملكية لحظت تعيين الأمير متعب بن عبدالله وزيراً للحرس الوطني، والأمير فيصل بن بندر أميراً للرياض، والأمير فيصل بن مشعل أميراً للقصيم.