تيلرسون: لا مستقبل للأسد ونعمل مع موسكو للوصول إلى سوريا موحدة غير مقسمة

وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون يقول إن بلاده ما زالت ترى أنه لا مستقبل للأسد في حكم سوريا، ويعرب عن خشيته من اندلاع حرب أهلية في سوريا بعد هزيمة داعش، كما يشير إلى أن الوجود العسكري الإيراني يجب أن يزول في سوريا وأن بلاده تعمل مع موسكو للوصول إلى سوريا موحدة غير مقسمة.

تيلرسون: واشنطن تعمل على حلّ الخلافات مع موسكو لمنع أي مواجهة مفتوحة بين البلدين
قال وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون إن بلاده ما زالت ترى أنه لا مستقبل للرئيس السوري بشار لأسد في حكم سوريا، معرباً عن خشيته من اندلاع حرب أهلية في سوريا بعد هزيمة داعش، على حدّ تعبيره.

 

وأضاف تيلرسون "نحن منفتحون على كل الأمور طالما أن هذه الأهداف تتحقق إضافة إلى أن التأثير العسكري الإيراني ووجود قوات عسكرية مباشرة في سوريا يجب أن يزول وعلى هذه القوات الرحيل".

 

وأوضح تيلرسون أن واشنطن تعمل على حلّ الخلافات مع موسكو لمنع أي مواجهة مفتوحة بين البلدين.

 

وزير الخارجية الأميركي أكّد أنّ "روسيا اصطفت في الصراع السوري إلى جانب النظام وبشار الأسد وهذا ما نجده غير مقبول"، مشيراً إلى أن "واشنطن تعمل مع موسكو للوصول إلى سوريا موحدة غير مقسمة، ودولة يستطيع السوريون أن يؤسسوا لدستور جديد فيها، وإجراء انتخابات عادلة وحرة لاختيار قيادة جديدة".