قاسمي: القضية الفلسطينية ستبقى القضية الأولى للعالم الإسلامي

المتحدث باسم الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي يقول إن استمرار الكيان الصهيوني في إجراءاته القمعية ضد الشعب الفلسطيني في القدس المحتلة مؤشر على أن قضية الشعب الفلسطيني المظلوم ما تزال تمثل القضية الأولى للعالم الإسلامي.

قاسمي: الشعب الفلسطيني هو الصاحب الحقيقي للأرض الفلسطينية
قاسمي: الشعب الفلسطيني هو الصاحب الحقيقي للأرض الفلسطينية
قال بهرام قاسمي المتحدث باسم الخارجية الإيرانية إن "استمرار الكيان الصهيوني في إجراءاته القمعية ضد الشعب الفلسطيني في القدس المحتلة مؤشر على أن قضية الشعب الفلسطيني المظلوم ما تزال تمثل القضية الأولى للعالم الإسلامي ".

 

كلام قاسمي جاء ردّاً على مواصلة الحكومة الإسرائيلية لإجراءاتها القمعية ضد المصلين الفلسطينيين في القدس المحتلة.

 

وأضاف قاسمي أن "عائدية المسجد الأقصى هي لكل مسلمي العالم بإعتباره قبلة المسلمين الأولى"، مشيراً إلى أن "الشعب الفلسطيني هو الصاحب الحقيقي للأرض الفلسطينية".

 

المتحدث باسم الخارجية الإيرانية رأى أن الإجراءات القمعية الإسرائيلية تؤكد أن "الكيان الصهيوني هو مظهر ومصدر الإرهاب الحكومي في المنطقة "، مشدداً على أنه "ينبغي على أحرار وشعوب وحكومات العالم ومجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة  ومنظمة اليونسكو تحمل مسؤولياتها بشكل جاد في مواجهة السياسات العنصرية الصهيونية، والجرائم التي ترتكبها سلطات الاحتلال تجاه الشعب الفلسطيني".