الجيش اللبناني يتهم جبهة النصرة باغتيال الوسيط بينها وبين حزب الله

الجيش اللبناني يتهم تنظيم جبهة النصرة باستهداف سيارة تقل الوسيط بين حزب الله والتنظيم أحمد الفليطي ويعلن مقتل الأخير متأثراً بجراحه.

أمن الجيش بالتنسيق مع الصليب الأحمر إسعاف أحمد وفايز الفليطي ونقلهما إلى أحد المستشفيات
أمن الجيش بالتنسيق مع الصليب الأحمر إسعاف أحمد وفايز الفليطي ونقلهما إلى أحد المستشفيات
قال الجيش اللبناني إنّ سيارة يستقلّها النائب السابق لرئيس بلدية عرسال أحمد الفليطي برفقة فايز الفليطي، وهما مكلّفان بالتفاوض مع تنظيم جبهة النصرة في جرود عرسال، تعرّضت لصاروخ مصدره عناصر التنظيم.

وفي بيان له نشره على موقعه الالكتروني، أشار الجيش إلى أنّ الاستهداف أسفر إلى بتر قدم أحمد الفليطي وإصابة فايز الفليطي بجراح مختلفة، وقد أمّن الجيش بالتنسيق مع الصليب الأحمر إسعافهما ونقلهما إلى أحد مستشفيات المنطقة للمعالجة، لكن ما لبث أحمد الفليطي أن فارق الحياة متأثراً بجراحه.


وتدور معارك عنيفة بين حزب الله وجبهة النصرة في جرود عرسال، حيث يحقق مقاتلو الحزب تقدّماً ملحوظاً خلال الساعات الأخيرة.