مجلس الشعب السوري يعفي رئيسته من منصبها

مجلس الشعب السوري يصدر قراراً بطلب من غالبية أعضائه بإعفاء رئيس المجلس هدية عباس من منصبها، وبيان للمجلس يعتبر أن عباس منعت الأعضاء لأكثر من مرة من تقديم مداخلاتهم والنقاش في مسائل معروضة على المجلس وآخرها النقاش اليوم في النظام الداخلي للمجلس.

أعضاء المجلس اعتصموا في المجلس وطالبوا بإعفاء رئيسته
أعضاء المجلس اعتصموا في المجلس وطالبوا بإعفاء رئيسته
قالت وكالة الأنباء الرسمية سانا إن مجلس الشعب السوري أصدر قراراً بإعفاء السيدة هدية عباس من منصبها كرئيس للمجلس، وذلك بالأغلبية المطلقة لعدد أعضاء المجلس.

وفي بيان لمجلس الشعب وضح أسباب إقالة عباس بقوله "إن رئيسة المجلس دأبت منذ أشهر على مراكمة الخلل نتيجة تصرفات غير ديمقراطية، حيث قامت بمنع الأعضاء من تقديم مداخلاتهم وتجاوزت رأي غالبية الأعضاء بالرغبة بنقاش بعض مواد النظام الداخلي للمجلس، وأعلنت فجأة الانتهاء من نقاش مواد النظام قبل الانتهاء منه فعلياً".

وأضاف بيان المجلس إن عدداً من الأعضاء اعترض على التصويت وأصروا بأن النقاش قائم، وأن تصرف عباس "غير مسؤول وغير قانوني"، فمنعت عباس قبول الاعتراضات على التصويت متجاهلة كافة قواعد الديمقراطية ومخالفة للقانون مما كاد أن يقوض دور المجلس بما ينعكس سلباً على أساس دوره التشريعي.

وقال بيان المجلس إن عدداً من الأعضاء اعتصم داخل الجلسة، وتقدم 164 عضواً بطلب إعفاء السيدة هدية عباس، وبناء عليه عقدت جلسة برئاسة السيد نجدت إسماعيل أنزور نائب رئيس المجلس، وأصدر المجلس قراراً بالأغلبية المطلقة بإعفاء عباس من منصبها.

ووفقاً للنظام الداخلي للمجلس يتولى نائب رئيس المجلس كافة صلاحيات رئيس المجلس إلى حين انتخاب رئيس مجلس شعب جديد.