شمخاني يلتقي مبعوث الرئيس الروسي: أي اتفاق حول سوريا يجب أن يحترم سيادتها

أمين مجلس الأمن القومي الإيراني علي شمخاني بعد لقاء مع المبعوث الخاص للرئيس الروسي ألكسندر لافرنتيف يتهم اللوبي الداعم لإسرائيل باستهداف سوريا لإضعافها للتأثير على محور المقاومة.

أمين مجلس الأمن القومي الإيراني علي شمخاني التقى المبعوث الخاص للرئيس الروسي ألكسندر لافرنتيف
قال أمين مجلس الأمن القومي الإيراني علي شمخاني السبت بعد لقائه المبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى سوريا ألكسندر لافرنتيف إنّ أي إتفاق بين الدول الفاعلة في الأزمة السورية يجب أن يحترم سيادة الدولة السورية على كامل الأراضي السورية الموحدة.


واتهم شمخاني اللوبي الداعم لإسرائيل باستهداف سوريا لإضعافها من أجل التأثير على محور المقاومة، مشيراً إلى أن "هذا اللوبي يستفيد من الجماعات الإرهابية المسلحة والدول الحامية كأدوات لحماية أمن إسرائيل واستمرار استضعاف الشعب الفلسطيني".


بدوره أكد المبعوث الرئاسي الروسي لافرنتيف أن زيارته إلى طهران تأتي في إطار التشاور حول الوضع في سوريا، لا سيما التفاهم حول منطقة جنوبي غرب سوريا مع الأردن والولايات المتحدة الأميركية.


وشدّد لافرنتيف على أن التعاون الإيراني السوري الروسي مستمر كي لا يكون هناك فرصة للإرهابيين للإستمرار.