العبادي: كل ما يثار عن حلّ الحشد الشعبي مجرد أكاذيب وعمل لمخابرات دولية

رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي يقول إن القوات العراقية نجحت في إفشال مخططات داعش، وأن المطالبة بقتال التنظيم خارج الحدود العراقية "تعد غير دستورية"، متطلعاً إلى تحويل العراق إلى "نقطة إلتقاء اقليمي ودولي"، ومحذراً في الوقت نفسه مما أسماه "محاولات شق الصف الوطني في أيام الانتصارات".

دعا العبادي المجتمع الدولي إلى المشاركة في إعمار ما دمره داعش
دعا العبادي المجتمع الدولي إلى المشاركة في إعمار ما دمره داعش
قال رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي إن القوات العراقية نجحت في إفشال مخططات داعش، وأن "أهل الموصل معنا وليس مع الإرهاب".
العبادي أكد في مؤتمر صحافي أن أي مطالبة لقتال فلول التنظيم خارج الحدود العراقية "تعدّ غير دستورية"، مبدياً طموحه بتحويل العراق إلى "نقطة إلتقاء اقليمي ودولي"، محذراً مما أسماه "محاولات شق الصف الوطني في أيام الانتصارات".
رئيس الوزراء العراقي قال إن كل مايثار عن حل الحشد "مجرد أكاذيب وعمل مخابراتي دولي"، داعياً المجتمع الدولي إلى المشاركة في إعمار ما دمرّه داعش.

الحشد الشعبي: الحشد يتهم واشنطن بمحاولة تخريب العلاقة مع العبادي

من جهته، إتهم القيادي في الحشد الشعبي محمد البصري، الثلاثاء، الولايات المتحدة بالسعي إلى "تخريب علاقة الحشد الشعبي مع القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي".

وذكر البصري أن محاولات الولايات المتحدة تسويق مفهوم تمرّد الحشد على أوامر العبادي، ومحاولة قطعاته السيطرة على الحدود العراقية السورية بقرارات منفردة، هو "رد ّفعل طبيعي بعد الانتصارات التي حققّها الحشد على داعش".
وأضاف البصري أن"التوجه صوب الحدود وتحريرها جاء بأوامر من الرئيس العبادي، وتمت تلبيتها كوننا جزء من المنظومة العسكرية التابعة للدولة"، مبيناً أن "واشنطن لا تخوفنا ولا تجربنا على إرادتها".